ألكسندرا دو هانوفر على خطى شقيقتها شارلوت كاسيراغي

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 26 نوفمبر 2019
ألكسندرا دو هانوفر على خطى شقيقتها شارلوت كاسيراغي
مقالات ذات صلة
الفاشينيستا زينة لؤي خطوة جديدة نحو الاحتراف
سيارات يعشقها أغنى النجوم الأمريكيين وأكثرهم ثروة
نور عريضة تهاجر إلى فرنسا: بيروت كسرتي قلبي

تسببت الأميرة الكسندرا دو هانوفر بضجة كبيرة في 19 نوفمبر 2019، وهو يوم عطلة إمارة موناكو الوطني. بدت الأميرة بشعرها مصفوف الجانبي، أنيقة للغاية في زيّها مع الحزام، تمشي مرفوعة الرأس على خطى شقيقتها الكبرى تشارلوت كاسيراغي.

ألكسندرا دو هانوفر على خطى شقيقتها شارلوت كاسيراغي
عندما أخذت عائلة غريمالدي مكانها على شرفة القصر الأميري أحدثت الأميرة الكسندرا دو هانوفر تأثيراً كبيراً، وهي تمشي مبتسمة إلى جانب شقيقها بيير كاسيراغي وزوجته بياتريس بوروميو، وأيضا عندما أخذت الصورة المحاطة بأمها كارولين دو موناكو وشقيقيها اللذين يحملان أولادهما على ذراعيهما، وهم أبناء أخوتها الصغار. في موقفها كما في بسمتها ألكسندرا دو هانوفر، 20 عامًا، هي على خطى شقيقتها شارلوت كاسيراغي، الغائبة عن هذا اليوم العائلي.

ألكسندرا دو هانوفر على خطى شقيقتها شارلوت كاسيراغي

أنيقة جداً، ألكسندرا هانوفر كانت ترتدي زياً من تصميم ماريا غراتسيا شيوري، المديرة الفنية لدار Dior، وكذلك زوجتي شقيقيها بياتريس بوروميو وتاتيانا سانتو دومينغو. تعزّز الابنة الصغرى لكارولين دو موناكو أسلوبها أكثر وأكثر، وكانت حاضرة في عروض الأزياء الأخيرة من أسبوع الموضة في باريس. هي ضمانة لشارلوت كاسيراغي، الأم لطفلين الآن، وقد بات ظهورها نادراً بسبب ذلك.

ألكسندرا دو هانوفر على خطى شقيقتها شارلوت كاسيراغي