القلق يخيم على أسبوع الموضة في باريس بسبب كورونا

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 25 فبراير 2020
القلق يخيم على أسبوع الموضة في باريس بسبب كورونا
مقالات ذات صلة
فيروس كورونا يخيّم على أسبوع الموضة في ميلانو
إلغاء أسبوع الموضة في باريس للأزياء الراقية بسبب كورونا
لقطات من أسبوع الموضة في باريس

مع الحذر الذي يحيط العالم حول انتشار فيروس كورونا، هل ستكون هناك أقنعة تنفسية على كل مقعد في مارين حيث يقام أسبوع الموضة في باريس الذي انطلق في 24 فبراير الجاري وحتى الرابع من مارس؟ 

في أعقاب انتشار فيروس كورونا واسمه العلمي Covid-19 بجانب ميلانو، يتخذ مجتمع الأزياء احتياطات إضافية لحماية نفسه من انتشار المرض، خاصة أن المرض انتشر في إيطاليا أثناء إقامة أسبوع الموضة في ميلانو، وعدد كبير من المدن المحيطة بها كان قيد الحجر الصحفي بالفعل، مما تسبب في تغيير عدد كبير من الحضور طريقة السفر من ميلانو إلى باريس، سواء بالقطار أو بالسيارة.

ومن بين الاحتياطات التي اتخذت للحد من انتشار المرض، كان قرار جورجيو أرماني بتقديم عرضه لخريف وشتاء 2020 دون جمهور.

لكن هذه الاحتياطات القصوى لم تصل إلى باريس بعد. مع بدء 10 أيام من العروض، تعمل Fédération de la Haute Couture de la Mode في باريس على العمل كالمعتاد دون أي إجراد جديد،  وقال ممثل لـ FHCM: "نحن دائمًا على اتصال بالسلطات الصحية ومستعدين لمتابعة أي أمر يقدمونه، ولكن حتى الآن لا يوجد ما يدعو للقلق في مدينة النور". 

ومن جانبها، تنصح منظمة الصحة العالمية الأشخاص بغسل اليدين بشكل متكرر، وعدم لمس الوجه، وعدم الاتصال الوثيق بالأشخاص أو بالحيوانات البرية.

حتى مع عدم وجود حالات فيروس مُبلغ عنها في باريس حتى الآن، فإن آثار Covid-19 ستظل محسوسة خلال العروض. في الليلة الماضية ، أعلنت شركة Chambre Syndicale أنه سيتم إلغاء عروض PFW المخطط لها من Shiatzy Chen و Masha Ma و Calvin Luo و Jarel Chan ، حيث ستساعد المنظمة في دعم تلك العلامات التجارية عبر وسائل التواصل الاجتماعي. نقلت Uma Wang عرض مدرجها المجدول إلى عرض تقديمي، وستقوم Chambre Syndicale أيضًا بزيادة البث المباشر لوسائل التواصل الاجتماعي ونشرها على قنواتها، بما في ذلك Weibo و Douyin.