بمناسبة عيد ميلادها الـ59 : أجمل صور الليدي ديانا "الأم"

  • الأحد، 05 يوليو 2020 الأحد، 05 يوليو 2020
بمناسبة عيد ميلادها الـ59 : أجمل صور الليدي ديانا "الأم"

رغم مرور أكثر من عقدين على وفاتها، لا تزال الأميرة ديانا الحاضرة الغائبة، سواء بصفتها كأيقونة للموضة أو بكونها والدة لم تبخل يوماً في منح طفليها الأميرين وليام وهاري الحنان والعناية اللازمة.

والأميرة ديانا إلى جانب كونها أيقونة الجمال والموضة، فإنها كذلك أم ممتازة وصديقة للجميع.

وجمعت بين الأميرة الراحلة ديانا وابنيها وخاصة الأمير وليام  علاقة من نوع خاص على مدار 15 عاما قضاها ابنها البكر في وجودها، قبل تعرضها لحادث مأساوي أنهى حياتها قبل 23 عاماً.

وعُرف عن الأميرة ديانا حرصها على منح طفليها الحب والرعاية رغم نشاطاتها الاجتماعية المتعددة، والتحديات التي واجهتها ليعيش ابناها حياة طبيعية يتجنبون فيها الجوانب السلبية للانتماء لأسرة ملكية.

هذا وحرصت الأميرة ديانا على أداء دور الأمومة بمختلف جوانبه، إذ رافقت ابنها الأمير وليام لمباريات التنس والبيسبول، وحاولت تخفيف همومه أحياناً وتشجيعه مرات أخرى.

ويقول الأمير وليام اليوم إن والدته هي مثاله الأعلى الذي يرغب في الاقتداء به، لتقديم الرعاية والاهتمام اللازمين والصحيحين لأبنائه الـ3.

وبما أن 1 يوليو هو يوم ميلادها الـ59 وتكريماً ليومها الخاص، فقد جمعنا لكم أفضل صور الليدي ديانا كأم على مدار سنوات حياتها.

الأمير ويليام في لحظة إعتزاز بالأميرة ديانا

تسريحات الأميرة ديانا .. تسريحات وقصات عبر السنين

أكثر من 20 إطلالة لكيت ميدلتون تشبة تماماً أزياء الأميرة ديانا