بوتيك ستيلا مكارتني في الأفنيوز، الكويت مع مجموعة الطرف الأغر

  • تاريخ النشر: الإثنين، 23 أغسطس 2021
بوتيك ستيلا مكارتني في الأفنيوز، الكويت مع مجموعة الطرف الأغر
مقالات ذات صلة
شاهدي مجموعة أكسسوارات ستيلا مكارتني لهذا الموسم
ألقي نظرة على مجموعة ستيلا مكارتني الأولى للرجال!
احتفال ستيلا مكارتني في دبي

افتتحت مجموعة الطرف الأغر الفاخرة بوتيك ستيلا مكارتني في بريستيج الأفنيوز، في الكويت.

في عام 2001، أطلقت ستيلا مكارتني دار الأزياء الفاخرة التي تحمل اسمها - بصفتها نباتية طوال حياتها، لم تستخدم أبدًا الجلد أو الريش أو الفراء في أي من تصميماتها – وهو كان وما يزال موقف ثوري. العلامة المسؤولة اجتماعياً هي الرائدة في الأزياء الفاخرة المستدامة والخالية من القسوة، باستخدام مواد صديقة للبيئة، ومواد كيميائية غير سامة، وموارد طبيعية في مجموعاتها. تشتهر ستيلا مكارتني بخياطتها الحادة والتوهج الرياضي الذي يجسد الأنوثة العصرية والواعية.

بوتيك ستيلا مكارتني في الأفنيوز

يدخلك المتجر الجديد عالم ستيلا مكارتني، الذي يعكس نهج العلامة التجارية في التصميم والابتكار والاستدامة. المتجر الجديد الذي تبلغ مساحته 183 مترًا مربعًا يجسد روح مجموعات ستيلا مكارتني المميزة وقد تم تصميمه ليعبر عن تجارب شخصية. سيحمل المتجر جميع مجموعات منتجات العلامة التجارية بما في ذلك الملابس النسائية الجاهزة، والإكسسوارات، والملابس الداخلية، وملابس السباحة، والنظارات والعطور.

بوتيك ستيلا مكارتني في الأفنيوز، الكويت مع مجموعة الطرف الأغر

تم تصميم جو حميمي وشخصي ومعماري، مستوحى من المتجر الرئيسي للعلامات التجارية في شارع أولد بوند الشهير في لندن والذي تم افتتاحه عام 2018. تم تصميم المتجر لتقديم تجربة عاطفية متناسقة في بيئة البيع بالتجزئة، مما يوفر مساحة للتواصل والتعاون وأنشئ بمساعدة  جمهور ستيلا #StellaCommunity . تتجلى الروح المرحة والواعية للعلامة التجارية في جميع أنحاء المساحة الجديدة.

بوتيك ستيلا مكارتني في الكويت مع مجموعة الطرف الأغر

تبقى العلامة التجارية مهتمة بالاستدامة والابتكار؛ لذلك تم بذل كل جهد للابتعاد عن المواد الفاخرة التقليدية عالية التأثير، واستخدام المزيد من العناصر المصنوعة يدويًا والعضوية ومصادر مستدامة في تصميم المتجر الجديد، كما يتم استخدامها في تصميمات ستيلا مكارتني - مما يعكس فلسفة العلامة التجارية للاستصلاح وإعادة الاستخدام وإعادة التدوير. يمكن رؤية منشورات تثقيفية حول الاستدامة في جميع أنحاء البوتيك للمساعدة في توضيح وإبراز روح العلامة التجارية.

بوتيك ستيلا مكارتني في الأفنيوز، الكويت

استوحت ستيلا مكارتني تصميم مجموعتها لخريف وشتاء 2021 من "J for Joy"  من مكارتني A to Z Manifesto - رؤية متفائلة وحيوية وملونة تتقدم للأمام وتتميز بتقديم النماذج الأصلية للتصاميم وتعيد تركيزها على النعومة والإثارة والانسيابية. من خلال الاستفادة من الأزياء العسكرية، وملابس العمل، والرياضات الشتوية، يتم تقييد رموز العلامة التجارية، بما في ذلك الخياطة المميزة لستيلا. هذا الموسم مفعم بالحياة من خلال الاستخدام الجريء للألوان عبر درجات متنوعة وحيوية من الوردي والأخضر والأزرق والأحمر والبرتقالي والأصفر.

بوتيك ستيلا مكارتني مع مجموعة الطرف الأغر

النضارة متوازنة مع لوحة ألوان محايدة من الجمل والكاكي والرمادي والقشدي والبحري والحبر والأسود والأبيض. الملمس أمر أساسي، فتم استخدام نسيج تيدي مات الناعم المصنوع من البولي إيثيلين والجلد النباتي الناعم آلتر مات.

بوتيك ستيلا مكارتني في الكويت مع مجموعة الطرف الأغر

تأسست مجموعة الطرف الأغر عام 1972 وأصبحت من أبرز متاجر التجزئة الفاخرة في الشرق الأوسط، ويعود نجاحها إلى شراكاتها الإستراتيجية مع العلامات التجارية العالمية الرائدة بما في ذلك شوبارد، وباتيك فيليب، وهاري وينستون، وتاغ هوير، وديور وغوتشي. مع مواقع رئيسية في جميع أنحاء المنطقة، تم تصميم مفاهيمها ومحلاتها بشكل فردي لتسليط الضوء على الحرفية الاستثنائية لكل علامة تجارية وما تقدّمه وخلق تجربة عملاء لا تُنسى.

بوتيك ستيلا مكارتني في الأفنيوز

"يسعدنا إطلاق ستيلا مكارتني في الكويت، وأن نكون جزءًا من الإنجاز الجديد للشركة بافتتاح المتجر الجديد في مجمع الأفنيوز. يسعدنا حقًا أن نقدم علامة نمط الحياة الفاخرة في طليعة الاستدامة في السوق، ونحن على ثقة من أن التصاميم ستلقى ترحيبًا جيدًا ". - عامر الأنصاري، الشريك الإداري لمجموعة الطرف الأغر.

بوتيك ستيلا مكارتني في الأفنيوز، الكويت مع مجموعة الطرف الأغر

حول ستيلا مكارتني

ستيلا مكارتني هي علامة تجارية فاخرة تم إطلاقها تحت اسم المصممة في عام 2001. تركز ستيلا في التصميم على الخياطة الدقيقة والثقة الطبيعية والسلوك السلس. تلتزم العلامة التجارية بأن تكون شركة أخلاقية وحديثة، معتقدة أنها مسؤولة عن الموارد التي تستخدمها وتأثيرها على البيئة. لذلك فهي تستكشف باستمرار طرقًا مبتكرة لتصبح أكثر استدامة، من التصميم إلى البوتيك وتصنيع المنتجات. بصفتها نباتية طوال حياتها، لا تستخدم ستيلا مكارتني أبدًا أي جلد أو فرو أو ريش في أي منتجات لأسباب أخلاقية وبيئية، مما يضع معيارًا لاستخدام المواد البديلة. من خلال دعم إعادة التدوير، تتبنى العلامة التجارية نماذج أعمال جديدة من شأنها تغيير كيفية إنتاج الملابس وبيعها ومشاركتها وإصلاحها وإعادة استخدامها؛ وبذلك ترويج لمنتج طويل الأمد مع استخدام ممتد لتقليل التأثير البيئي.

تقدم العلامة التجارية الآن الملابس النسائية والرجالية الجاهزة، بالإضافة إلى حقائب اليد والأحذية ومجموعة للأطفال. كما أنها تقدم بموجب ترخيص نظارات وملابس داخلية وملابس سباحة وعطور وشراكة طويلة الأمد مع أديداس. تتوفر المجموعات حاليًا في أكثر من 100 دولة للبيع بالجملة ومن خلال 46 متجرًا بما في ذلك لندن ونيويورك ودبي وباريس وميلانو وطوكيو وهونغ كونغ وشنغهاي. لاكتشاف المزيد، يرجى زيارة موقع stellamccartney.com.

www.stellamccartney.com

حول مجموعة الطرف الأغر

الطموح والتفاني والخيال هي كلمات تصف كيف أصبحت مجموعة الطرف الأغر الفاخرة من متاجر التجزئة الفاخرة الرائدة في منطقة الشرق الأوسط. يعود نجاح المجموعة، التي تأسست عام 1972، إلى شراكاتها الإستراتيجية مع العلامات التجارية العالمية الرائدة بما في ذلك شوبارد، وباتيك فيليب، وهاري وينستون، وتاغ هوير، وديور وغوتشي. مع مواقع رئيسية في جميع أنحاء المنطقة، تم تصميم مفاهيمها ومحلاتها بشكل فردي لتسليط الضوء على الحرفية الاستثنائية لكل منتج وخلق تجربة عملاء لا تُنسى.

في عام 2018، دخلت المجموعة المبنية عائليًا في الكويت في شراكة إستراتيجية تقود خططها للتوسع الإقليمي مع توسيع نطاقها في القطاع الفاخر بثبات لتمثيل العلامات التجارية الحصرية للساعات والمجوهرات، وعلامات الأزياء، والإلكترونيات من خلال مفهوم Apple Premium Reseller الأخير.

اليوم، تعمل المجموعة في خمس دول من دول مجلس التعاون الخليجي: الكويت، والمملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة، والبحرين وقطر، وهي مهيأة بشكل جيد لمواجهة التحديات المستقبلية من خلال مجموعات عديدة من مفاهيم ومحلات منتشرة في جميع أنحاء المنطقة، وأكثر من 150 عضو، وسمعة لا مثيل لها في الأخلاق المهنية.