بورشه الشرق الأوسط وأفريقيا تختتم العام 2017 بأوسع تشكيلة من السيارات

  • تاريخ النشر: الخميس، 01 فبراير 2018
بورشه الشرق الأوسط وأفريقيا تختتم العام 2017 بأوسع تشكيلة من السيارات
مقالات ذات صلة
عابد فهد سفير سيارات AUDI في الشرق الأوسط
دوا ليبا تختتم العام بإطلالتين ساحرتين!
Tiffany & Co تعرض أكثر من 200 قطعة من تشكيلة Blue Book في الشرق الأوسط

تألّق العام 2017 بالعديد من الإنجازات اللافتة لبورشه الشرق الأوسط وأفريقيا م.م.ح، إذ شهد حملة غير مسبوقة من تقديم الطرازات، تمّ بموجبها الإعلان عن عدّة سيارات بورشه رياضية جديدة، ما وفّر خيارات متنامية للعملاء في المنطقة. بناءً لذلك، شهد الإثنا عشر شهراً الماضياً وصول الجيل الجديد من "باناميرا" Panamera، الذي تألّق بنسخة القمة "باناميرا توربو إس إي-هايبريد" Panamera Turbo S E-Hybrid الجديدة الأسرع ضمن هذه العائلة. كما أضيفت نسخات جديدة إلى بورشه 911 الأسطورية، تمثّلت بطرازات "911 جي تي إس" 911 GTS وطرازيْ "911 توربو إس إكسكلوسيف سيريز" 911 Turbo S Exclusive Series و"911 جي تي3" 911 GT3.

بورشه الشرق الأوسط وأفريقيا تختتم العام 2017 بأوسع تشكيلة من السيارات

بالإضافة إلى ذلك، بدأ وكلاء بورشه عبر الشرق الأوسط وأفريقيا والهند بتلقّي الطلبات على طرازات جديدة أخرى ستصل في مطلع العام 2018. وهي تشمل الجيل الثالث من "كاين" Cayenne المُرتقَب بشدّة، "911 جي تي2 آر إس" 911 GT2 RS التي حطَّمت الأرقام القياسية، "باناميرا سبورت توريزمو" Panamera Sport Turismo الجديدة بالكامل، إلى جانب طرازيْ "718 جي تي إس" 718 GTS و"911 كاريرا تي" 911 Carrera T المُنقَّحة.

بورشه الشرق الأوسط وأفريقيا تختتم العام 2017 بأوسع تشكيلة من السيارات

تعليقاً على إنجازات بورشه في هذا العام، قال السيد ديش بابكي، الرئيس التنفيذي لدى بورشه الشرق الأوسط وأفريقيا م.م.ح: "برهنت بورشه في العام 2017 عن قدرتها الفذّة على الارتقاء بسياراتها، لتكون النتيجة أوسع تشكيلة من السيارات الرياضية في تاريخنا. فكلّ طراز جديد قدّمناه أو سنقدّمه في خلال الأشهر القليلة القادمة، يتألّق بأداء رياضي مذهل ويزخر بمُورّثات بورشه التصميمية العريقة، ما يُكسِبه جاذبية متألقة ضمن فئته. لم نسعَ يوماً وراء أرقام المبيعات فحسب، بل أيضاً إلى تطوير سياراتنا الرياضية على الدوام حِرصاً منا على تلبية متطلبات عملائنا ورغباتهم. وقد نتج عن تلك المُقاربة استجابة إيجابية ملحوظة من هواة بورشه في المنطقة للجيل الثاني من ’باناميرا‘، هذا مع تنامٍ متواصل في شهرة ’مَكان‘ Macan".