تعرفي على أكثر مصممي الأزياء العالميين سريةً وغموضاً

  • تاريخ النشر: الأحد، 27 يونيو 2021
تعرفي على أكثر مصممي الأزياء العالميين سريةً وغموضاً
مقالات ذات صلة
تعرفي على وظائف أشهر مصممي الأزياء العالميين قبل الشهرة
تعرفي على مصممات أزياء إماراتيات
تعرفي على مصممة الأزياء Simonetta Ravizza

في عصر وسائل التواصل الاجتماعي بات من الصعب بل شبه المستحيل لأي شخص مشهور أن يحافظ على خصوصيته، بل على أقل قدر من الخصوصية.

ولكن الصدمة أن بعض أشهر مصممي الأزياء لأكثر الماركات العالمية شهرة في العالم تركوا تصميماتهم تتحدث عنهم، واحتفظوا بحياتهم الخاصة ملكاً لهم دون السعي وراء الشهرة والنجومية عن طريق أسمائهم الخاصة، بل اكتسبوا الشهرة الحقيقية عبر تصميماتهم وتركوا من خلالها بصماتهم المميزة.

نعم إن بعض الأسماء الكامنة وراء نجاح أشهر الماركات العالمية يرفضون المقابلات الخاصة ويتوارون عن الأضواء.

تعرفي معنا في هذا المقال على أهم هؤلاء الأسماء وأكثرهم سريةً وغموضاً:

مارتن مارجيلا:

Martin Margiela

هو المصمم البلجيكي الأكثر شهرة ومؤسس ميزون مارجيلا دار الأزياء الفرنسية الفاخرة والذي وعلى الرغم من تأثيره الكبير على الموضة رفض المصمم الذي انطلق في أواخر الثمانينيات إجراء أي مقابلة أو التقاط أي صورة، ورفض أيضاً الاختلاط بصحافة الأزياء.

وبدلاً من التحدث للصحافة عن تصاميمه المعقدة وشرحها ترك مارجيلا مدارج الأزياء تتحدث عنه دون مقابلات وبيانات صحفية وتفسيرات وكان دائماً الأكثر ابتكاراً وإبداعاً دون ضجة.

ري كاواكوبو

Rei Kawakubo

تمكنت المديرة الإبداعية Comme Des Garçons منذ فترة طويلة من الحفاظ على سريتها وخصوصية حياتها المهنية لعقد من الزمن.

على الرغم من أنها تقوم ببعض المقابلات العرضية إلا أنها قليلة ومتباعدة وغالباً ما تكون مختصرة جداً وعبارة عن ردود غامضة وغريبة.

بيتر دو

Peter Do

على الرغم من عدم إظهار وجهه للإعلام صنع مصمم نيويورك بيتر دو اسماً لنفسه، حيث اشتهر بملابسه النسائية البسيطة والعملية ونهجه الفريد في تصميماته وطريقة تقديمها. فغالباً ما يتم تصويره مع فريقه الموهوب. حيث يعتمد خريجو Céline على قدرته على إنشاء مجتمع لدعم تطوير علامته التي تحمل اسمه.

وعلى الرغم من استهزائه بالمدرج التقليدي واختياره لتقديم مجموعاته بشكل خاص، إلا أنه أعلن أنه سيقدم مجموعته لربيع وصيف 2022 في شكل مدرج تقليدي خلال أسبوع الموضة في نيويورك.

فيبي فيلو

Phoebe Philo

تمكنت فيبي فيلو المديرة الإبداعية السابقة ل Céline من الحفاظ على خصوصيتها على الرغم من شهرتها.

من عام 2008 إلى عام 2018 أعادت فيلو تشكيل العلامة الفرنسية من جديد من خلال تصاميمها الأنيقة والعميلة للمرأة العصرية.

منذ مغادرتها حافظت فيلو على خصوصيتها وذلك على الرغم من الكثير من الشائعات التي طالتها حول عملها الخاص ولكنها بقيت بعيدة عن الأضواء تماماً. حتى أنها صرحت ذات مرة: "أجمل شيء عندما لا تكون موجوداً في جوجل، يا إلهي أحب أن أكون ذلك الشخص"

راف سيمونز

Raf Simons

من خلال مهام رفيعة المستوى تولاها في جيل ساندر وديور وكالفن كلاين والآن في برادا، رسخ راف سيمونز نفسه كملك الذوق في صناعة الأزياء.

حيث سمح نهج سيمونز البسيط للملابس الرجالية ليس فقط بتطوير هويته كمصمم، ولكن أيضاً لإعادة إحياء العديد من العلامات التجارية الشهيرة. وعلى الرغم من تأثيره الكبير وبصمته الشهيرة في صناعة الأزياء، يحتفظ سيمونز بشخصية بعيدة المنال حقاً حيث يعرف عنه أنه من الصعب جداً التواصل معه كما أنه يحافظ على تماسك فريقه الذي يتبعه في مساعيه الإبداعية المختلفة.

ميوتشيا برادا

Miuccia Prada

كانت مصممة الأزياء الإيطالية ميوتشيا برادا تمثل قوة كبيرة في برادا وميو ميو منذ الثمانينيات وعلى الرغم من كونها مالكة رئيسية للعلامة إلا أنها حافظت على مكانة شديدة الخصوصية وبعيدة عن الأضواء.

ماري كيت وآشلي أولسن

Mary-Kate and Ashley Olsen

حافظت الأختان على هالة سرية طوال فترة عملهما كمصممتين مبدعتين في عالم الموضة والأفلام، واختارتا الابتعاد تماماً عن الكاميرات والمقابلات وفسح المجال أمام منتجاتهما للتحدث بدلاً عنهما.

هادي سليمان

Hedi Slimane

العقل الغامض وراء سيلين، وهو أحد أكثر مصممي الأزياء مراوغةً والذي اشتهر بتصميماته المختصرة وألوانه الخافتة.

أزال سليمات الحرف " é" من سيلين وظل المصمم الفرنسي يشكل لغزاً دائماً ويثير الجدل.