روتين العناية الكاملة بجميع أنواع الشعر

  • تاريخ النشر: الخميس، 29 أبريل 2021 آخر تحديث: الخميس، 06 مايو 2021
روتين العناية الكاملة بجميع أنواع الشعر
مقالات ذات صلة
أفضل روتين للعناية بالبشرة للنساء فوق سن الأربعين
فوائد المشروم للبشرة
3 أخطاء ترتكبينها يومياً أثناء تطبيق كريم العين

إن روتين العناية بالشعر يشبه إلى حد كبير روتين العناية بالبشرة فبمجرد العثور على ما يناسبك من منتجات وطرق للعناية ستقومين باتباع نفس الخطوات دائماً.

إلا أن العثور على ما يناسبك هو الأمر الأكثر صعوبة، فإن روتينك الخاص يعتمد على بعض العوامل الخاصة بشعرك. ولذلك ولكي تستطيعي التعرف على ما يناسبك تماماً من أجل العناية بشعرك، عليك أولاً معرفة بعض التفاصيل التي ستقودك للعثور على الطرق الصحيحة والمناسبة للعناية كملمس  وطبيعة الشعر ونوعه.

إليك في هذا المقال كل ما تحتاجين إلى معرفته للعثور على روتين العناية الخاص بشعرك:

قوام الشعر الطبيعي:

هناك العديد من أشكال الشعر كالمجعد والمالس والمموج ولكل نوع من تلك الأنواع إيجابيات وسلبيات مختلفة عن الآخر. فعلى سبيل المثال عادةً ما يكون الشعر الأملس دهنياً أكثر من الشعر المجعد.

الشعر طبيعي أم مصبوغ:

عندما تقومين بصبغ وتلوين شعرك سواء قمت بسحب لونه بالطرق الكيميائية أو صبغه باستخدام الصبغات المختلفة فيجب أن تفكري ملياً بطريقة العناية به بشكل أكبر وذلك من أجل تغذيته والحفاظ على مظهره الصحي.

حيث ينصح صاحبات الشعر المصبوغ بعدم غسله بشكل يومي لمنع جفافه والحفاظ على اللون وعدم تلاشيه بشكل سريع، كما يتطلب الشعر المصبوغ تغذية إضافية من خلال الأقنعة المغذية.

تسريحة الشعر:

إن تسريحة الشعر التي تعتمدينها في الغالب تحتم عليك أيضاً طريقة العناية بشعرك. فمثلاً تحتاج الفتيات اللواتي يستخدمن أجهزة التمليس والتجعيد بشكل مستمر عناية مكثفة بالشعر لحمايته من التلف والتكسر.

وبهذا نعود للقول بأن معرفة أسباب المشكلة هي نصف الحل والباقي ينطوي على إيجاد أفضل الطرق:

وسواء اختلفت أنواع الشعر وطبيعته فهذا لا يمنع وجود مشكلات مشتركة تعاني منها معظم الفتيات على حد سواء مثل قشرة الشعر ، ومشكلات فروة الرأس، والتكسر والجفاف. ولذلك هناك بعض الخطوات الأساسية التي يمكن أن تتبعها كل فتاة تحتاج إلى التعرف على أفضل طرق العناية بالشعر.

غسل الشعر وتنظيفه:

إن أهم ما عليك معرفته هو أن تنظيف الشعر ضروري للتخلص من الجلد الميت والأوساخ وبقايا المنتجات المستخدمة ولكن بشكل متوازن ودون أن يفقد الشعر زيوته الطبيعية الضرورية لتغذيته وإلحاق الضرر به.

بدون روتين غسل وتنظيف الشعر بشكل جيد سوف تتراكم الدهون غير المرغوب فيها ولذلك احرصي على غسل شعرك بشكل جيد ومنتظم للحفاظ على صحته.

استخدام بلسم الشعر المناسب:

إن البلسم هو من أهم المستحضرات التي يجب استخدامها في روتين العناية بالشعر لما له من فوائد لا تعد ولا تحصى وعلى رأسها الترطيب، وفك التشابك وإضفاء اللمعان، فهو يمنح الشعر الترطيب الذي يمكن أن يزيله الشامبو.

ويعتبر استخدام البلسم ضرورياً ومفيداً بشكل خاص لصاحبات الشعر المجعد والذي يميل إلى الجفاف بطبيعته.

استخدام الأدوات المناسبة لتصفيف الشعر:

تحتاجين عزيزتي المرأة واعتماداً على نوع شعرك إلى التأكد من استخدام الأدوات الجيدة والمناسبة لتصفيف شعرك مثل المشط واسع الأسنان والذي قد يكون أقل ضرراً من غيره ويجنب الشعر التلف والتكسر.

كما يمكنك أيضاً استخدام الفرشاة بأنواعها المختلفة حسب نوع شعرك. حاولي ألا تبالغي في تمشيطه حيث أن مرة واحدة في اليوم عادةً ما تكون كافية.

استخدمي أيضاً المصصفات والمكثفات ذات الجودة الجيدة حسب نوع شعرك كالرذاذ والجل والموس، ولكن احرصي عند استخدام الحرارة على الاستعانة برذاذ الحماية المناسب لحماية شعرك من تأثير الحرارة التي قد تلحق ضرراً شديداً به.

استخدام الشامبو المناسب:

يمكنك استخدام نوعين من الشامبو مثل ذلك الذي يتم استخدامه مرة كل شهر بحيث يعمل بعمق على إزالة التراكمات من الشعر، ويجب عدم استخدامه أكثرمن مرة شهرياً كي لا يقوم بالتخلص من زيوت الشعر الطبيعية. بالإضافة إلى الشامبو اليومي الذي يستخدم بشكل منتظم وليس يومياً كما توحي التسمية ولكن كلما شعرت بأن شعرك بحاجة للتنظيف. ولا تغفلي استخدام البلسم على منتصف شعرك وأطرافه وتركه لمدة دقيقتين على الأقل قبل شطفه.

وإذا كنت تشعرين بأن شعرك أصبح دهنياً بسرعة ولكنك لا ترغبين بغسله بشكل يومي يمكنك فقط استخدام الشامبو الجاف للتخلص من الزيوت غير المرغوب بها على فروة الرأس ولكن لا تفرطي في استخدامه.

حماية الشعر من الحرارة:

سواء كنت تستخدمين مجفف الشعر أو المملس أو أدوات فرد وتجعيد الشعر فإنك بالتالي تعرضين شعرك لحرارة شديدة بشكل مستمر، وعليك حمياته إذاً باستخدام البخاخات العازلة والتي تعمل على تغليف الشعرة وحمايتها من تأثير الحرارة.

علاج البروتين للشعر:

قد يحتاج الشعر المجعد والمتشابك والمتكسر إلى جرعة إضافية من البروتين لتقويته وتنعيمه وتسهيل تسريحه وتحسين مظهره، حيث تعمل تلك المادة على غمر الشعر بالمكونات المغذية والتي تترك لفترة على الشعر فتقوم بتغذيته بعمق وتجديده وعلاج الجفاف والأطراف المتقصفة.

علاج فروة الرأس:

يعتبر تقشير فروة الرأس المنتظم من أفضل روتينات العناية بالشعر فهو يعمل على فتح المسام المغلقة وتحفيز الدورة الدموية وبالتالي تحفيز بصيلات الشعر على النمو، كما أنه يقضي على القشرة والحكة. ويمكنك عزيزتي تطبيق هذا العلاج مرة إلى مرتين شهرياً.

ويجب أن تعلمي عزيزتي أن الأمر ليس سحراً وأنك لن تلاحظي الفرق بين عشيةٍ وضحاها، فالشعر بشكل عام قد يستغرق وقتاً للتعود على المنتجات الجديدة، وخصوصاً الشعر الجاف والتالف والذي قد يستغرق وقتاً أطول من العناية الروتينية اليومية ليبدأ بالتحسن. ومع ذلك يمكن لتطبيق المنتجات الجيدة أن يحدث فرقاً جيداً أيضاً خصوصاً إذا تم اختيارها بشكل صحيح ومناسب لنوع وطبيعة شعرك.