شاهدي حقيبة Dior St Honoré أحدث إصدارات الدار العريقة

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 04 نوفمبر 2020
شاهدي حقيبة Dior St Honoré أحدث إصدارات الدار العريقة
مقالات ذات صلة
DIOR تقدّم مجموعة كبسولة "البذلات الرسمية العصرية
شعار V الذي يميّز دار Valentino
Etro تطلق حقيبة PEGASO الجديدة

أصدرت دار أزياء ديور Dior الشهيرة حقيبة جديدة من تصميم ماريا غراتسيا كيوري تحمل اسم "ديور سانت أونوريه" Dior St Honoré.

وجاءت هذه الحقيبة الجديدة التي لا غنى عنها من تصميم ماريا غراتسيا كيوري، وحملت هذه الحقيبة الكبيرة اسم "ديور سانت أونوريه" Dior St Honoré تكريماً لهذا العنوان الرمزيّ الذي يجسّد الأناقة الخالدة.

تزدان هذه الحقيبة بالخطوط المتميّزة النقية وتتزيّن بشعار CD الخالد مع بكلة متحرّكة مرهفة، وهي مصنوعة من جلد بوكس أو الجلد المحبّب، ومع المواد الثمينة التي تترافق مع ألوان الأزرق والأسود واللاتيه ومع الحبال.

شاهدي حقيبة Dior St Honoré أحدث إصدارات الدار العريقة

تضمّ هذه الحقيبة التي لا بدّ من اقتنائها رباطاً للكتف قابلاً للفصل يسمح لنا بإطلاق العنان لأسلوب المزج والتنسيق. تتميّز الحقيبة المتوسطة الحجم بالأحرف الأولى لكريستيان ديور Christian Dior من المينا بدرجات لونية مختلفة لإطلالة عصرية لا تضاهى.

شاهدي حقيبة Dior St Honoré أحدث إصدارات الدار العريقة
تشكّل هذه الحقيبة رمز الامتياز والإبداع المتجدّد وهي تُغني مجموعة "30 مونتان" ‎30 Montaigne، هذه التشكيلة من القطع الأيقونية التي تحتفل بإرث ديور Dior المتجدّد باستمرار.

شاهدي حقيبة Dior St Honoré أحدث إصدارات الدار العريقة

تصاميم جديدة لـDior من ماريا غراتسيا كيوري

ضمن مجموعة الملابس الجاهزة لموسم ربيع وصيف 2021، قامت ماريا غراتسيا كيوري بتحويل تصاميم ديور Dior لاحترام إرث الدار: الطابع الثوريّ لجذورها. تتمّ ترجمة الأفكار إلى قصّات. ويُعاد تحديد الأشكال لإشعال شرارة الأحاسيس وإشباعها بأسلوب مختلف للعيش. وفي هذا السياق، تحوّلت بنية سترة "بار" لتقدّم لنا إعادة تجسيد لتصاميم ديور Dior من موسم خريف وشتاء 1957 التي تمّ تصميمها لليابان. وتسمح إضافة الأشرطة بتعديلها كما يرغب الشخص الذي يرتديها. هذه البذلة تكسو كلّ امرأة بطريقة فريدة.
تستمدّ ماريا غراتسيا كيوري الوحي من النساء اللواتي،من خلال كتاباتهن، يضفين الشعلة المتّقدة على الحياة والمشاعر: الشاعرات والمفكرات والمؤلّفات. أعضاء أكاديمية مثالية. في كنف منازلهن، الأماكن التي يعملنَ فيها، مكتسيات بطبقات لامتناهية من الألوان، على غرار فيرجينيا وولف، أو يرتدينَ قميصاً بسيطاً أبيض اللون، على غرار "سوزان سونتاغ". وقد أعيد ابتكار قميص الرجال، أحد العناصر الرئيسية بالنسبة إلى "ماريا غراتسيا كيوري". يتحوّل مداورةً إلى رداء "تونيك" أو فستان، حيث يُعيد إلى الأذهان الفستان بأسلوب القميص الذي يشكّل رمزاً لدى "ديور" Dior، ويترافق مع سروال عريض مقلّم أو مع سروال قصير. كما يتمّ ارتداؤه أيضاً تحت المعاطف الفضفاضة المصنوعة من الأقمشة المتعدّدة الألوان. الأوشحة بتركيبات "الباتشورك" مع أنماط نقشة "بيزلي" والأزهار، تزدان بقطع من الأنسجة المخرّمة للحصول على تأثير ملصقات "الكولاج" الرومانسيّ، وهي تشكّل أكسسوارات لمجموعة من الفساتين والسراويل، وتفسح المجال أمام المخيلة للانطلاق نحو أفق لا حدود له.