• شراب الكولاجين: أبرز فوائده وأضراره

    شراب الكولاجين: أبرز فوائده وأضراره

    الكولاجين من أنواع البروتينات المهمة التي تتواجد في الجسم بشكل طبيعي، لكن كميته تصبح في تناقص مستمر مع التقدم في السن، مما يتسبب في حدوث العديد من المشاكل الصحية والجمالية، واليوم سنتعرف على شراب الكولاجين: أبرز فوائده وأضراره.

    ما هو الكولاجين؟

    الكولاجين نوعاً من أنواع البروتين الليفي، ويتشكّل من مجموعة من الأحماض الأمينية التي تُصنع داخل الجسم، ويدخل الكولاجين في تركيب غالبية الأنسجة، وهو أكثر البروتينات وفرةً بشكلٍ طبيعيّ في الجسم، حيث يشكّل 30% من كامل الجسم و75% من الجلد، إلّا أنّه ومع التقدّم في العمر يقلّ إنتاجه في الجسم، مما يؤثر سلباً على قدرة الجسم على إصلاح وتجديد نفسه؛ مما يتسبب نهايةً في حدوث تغيّرات في المظهر، والمرونة، والقوّة والوظيفة.

    فوائد شرب الكولاجين

    • يحسّن الدورة الدموية.
    • يعزّز التئام الجروح.
    • يحدّ من آلام التهاب المفاصل.
    • يعزّز نموّ الشعر.
    • يؤخر ظهور التجاعيد.
    • يُحافظ على مرونة البشرة، ويعطيها المظهر الشبابيّ.
    • يتخلّص من الخيوط البيضاء والسيلوليت في الجسم.
    • يرقّق وينعّم البشرة.
    • يُعطي الشفاه والخدود مظهراً أكثر امتلاءً.

    أضرار شراب الكولاجين

    • يمكن أن يعلق طعمها المزعج بالفم.
    • يمكن أن تتسبب بالشعور بحرقة في المعدة.
    • يمكن أن يُكوّن الجسم رد فعل تحسسي تجاهها، وذلك إن كان الشخص يمتلك حساسية من المكملات بشكل عام.

    شراب الكولاجين للمرضع

    ينصح المرأة الحامل والمرضع بتجنب استخدامه لتلافي أي آثار جانبية محتملة

    شراب الكولاجين للمفاصل

    تتلخص فوائد شراب الكولاجين للمفاصل بالتالي:

    • التقليل من خطر الإصابة بتصلب المفاصل وخصوصاً في فترة الشيخوخة، حيث يعيد الكولاجين المرونة للمفاصل.
    • تسهيل حركة المفاصل في حالات التهاب المفاصل، وتخفيف الآلام المصاحبة لالتهابها.
    • تدمير الغضاريف التالفة والمساعدة في عملية إعادة بنائها.

    تم نشر هذا المقال مسبقاً على ليالينا. لمشاهدة المقال الأصلي، انقري هنا

     

    إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة


    تعليقات