صبغ الشعر خلال فترة الحمل

  • بواسطة: بابونج تاريخ النشر: الثلاثاء، 28 أبريل 2020 آخر تحديث: الإثنين، 17 أكتوبر 2022
صبغ الشعر خلال فترة الحمل
مقالات ذات صلة
أروع إطلالات بليك لايفلي أثناء فترة حملها
صبغات الشعر الدارجة لخريف 2015
صبغات الشعر التي انتشرت في العام 2016

لا شك أن معظم النساء يثابرن على الاهتمام بمظهرهن خلال فترة الحمل، لا سيما مظهر شعرهن وتسريحته، كما أن بعضهن يصبغن شعرهن دون التساؤل عن آثار تلك الصبغة، وهل يمكن أن تلحق الضرر بصحتهن أو بصحة الجنين، وللحصول على الجواب الدقيق والموثوق، سنعرض لك في هذا المقال أهم الآراء المتعلقة بصبغ الشعر أثناء الحمل، وفقاً لبعض المتخصصين والمؤسسات الطبية، كما نقدم لك بدائل عديدة من الصبغات عديمة الرائحة التي يُفضل أن تستخدميها خلال فترة حملك.

تأثير صبغ الشعر أثناء الحمل

لا شك أن معظم الصبغات تحتوي على مواد كيميائية، وهذا ما يجعلك تقعين في الحيرة والتساؤل، هل هي آمنة أم مضرة لك ولجنينك، وعلى الرغم من محدودية الأبحاث، سنعرض لك آراءً مختلفة حول ذلك الموضوع وفق ما يأتي: [1]

  1. وفقاً للمؤسسة الأمريكية لرعاية الحوامل، ثبت أن صبغة الشعر ليست مضرة بالحامل وجنينها خلال فترة الحمل، وأن المواد الكيميائية الموجودة في الأصباغ ليست شديدة السميّة، حيث يمكنك استخدامها بثقة وأمان خلال فترة حملك، وقد يتم امتصاص كمية قليلة من صبغة الشعر من خلال جلد فروة الرأس، وبالتالي يمكن أن تصل إلى الجنين، لكنها لن تلحق الضرر به.
  2. صرح الطبيب روجر هارمز، بأن كمية قليلة من الصبغة يمكن أن تتسرب إلى الجلد، لكنها لن تضر الجنين على الإطلاق، وقد أكد على أن هناك بعض المتخصصين توصلوا إلى أن صبغ الشعر أثناء الحمل يؤدي إلى تطوير الأورام الأرومية العصبية لدى الأطفال، بينما لم تتوصل دراسات أخرى إلى مثل هذه النتيجة، إلا أن معظم الباحثين لا يحذرون من صبغ الشعر أثناء الحمل، كما أنهم يؤكدون على أنه من غير المحتمل أن تسبب المواد الكيميائية الموجودة في الصبغة أوراماً للطفل فيما بعد.
  3. يوصي بعض الأطباء بالتوقف عن استخدام الصبغة أثناء فترة الحمل، في حين أن البعض الآخر يصرح بإمكانية المتابعة، كما ذكروا أن هناك مجموعة من المتخصصين يوصون بتجنبها خلال الثلث الأول من الحمل فقط، وقد صرحت طبيبة الأمراض الجلدية نيا تيرزاكيس، الأستاذة في جامعة تولين، بأنه كلما قللت الحامل من التعرض للمواد الكيميائية أصبح الوضع أفضل.
  4. أكدت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية على أنه لا علاقة حتى اليوم بين صبغات الشعر والسرطان، فقد صرحت بأنها تواصل مراقبة البحوث حول إمكانية صبغ الشعر والآثار الناجمة عنه، لكنها لم تتوصل إلى أدلة موثوقة تؤكد خطورة استخدام صبغات الشعر أو أنها تتسبب في الإصابة بالسرطان، فلا داعي للقلق، فكما تلاحظين تختلف الآراء حول هذا الأمر، لكن الآراء المشجعة على استخدامها تعتبر أكثر بكثير من الآراء التي تنصح بعدم استخدامها.

كيف يمكن صبغ الشعر أثناء الحمل بطريقة آمنة

بشكل عام، جميع الآراء ترجح إمكانية صبغ الشعر أثناء الحمل، لكن لا بد من اتباع بعض الخطوات والقواعد الوقائية الاحتياطية لصبغ الشعر بشكل آمن أثناء الحمل، دون قلق من تعرض الجنين لأي ضرر: [2]

  1. انتظري حتى الثلث الثاني من فترة الحمل، أي بعد انقضاء الأسابيع الـ12 الأولى، فالشعر ينمو بوتيرة أسرع خلال الحمل، لذا ستحتاجين للمزيد من عمليات تحسين الجذور على مدار شهور الحمل، لكن بعد المراحل الحرجة الأولى لنمو أعضاء جنينك بشكل كامل.
  2. اختاري أنواعاً بديلة من الصبغة لشعرك للمزيد من الاحتياط، بحيث تحتوي تلك الصبغات على كميات قليلة من المواد الكيميائية، وبدلاً من صبغ شعرك بالكامل، حاولي ألا تقترب الصبغة من جذور شعرك من خلال إبعادها عنه، وصبغ شعرك بعد الجذور بمسافة، كي لا يمتص جلد فروة الرأس المواد الكيميائية التي تحتوي عليها الصبغة.
  3. اختاري لون الصبغة الأكثر أماناً وموثوقية، إذ يجب عليك أن تختاري لون الصبغة الخالي من الأمونيا، أو اللون شبه الدائم، فاللون شبه الدائم قد لا يستمر طويلاً، لكنه يمكن أن يقلل من تعرضك للمواد الكيميائية والسموم، كما يوفر لك راحة البال خلال فترة حملك.
  4. ارتدي قفازات واصبغي شعرك في مكان جيد التهوية، لتقليل تعرضك للمواد الكيميائية الموجودة في صبغة شعرك.
  5. لا تتركي الصبغة على شعرك وقتاً أطول من اللازم، واغسلي شعرك بشكل جيد، ونظفي فروة رأسك بالشامبو والماء الدافئ.

بدائل طبيعية لصبغات الشعر الكيميائية أثناء الحمل

هناك العديد من البدائل الطبيعية الخالية من المواد الكيميائية وعديمة الرائحة، التي يمكنك استخدامها عزيزتي أثناء فترة حملك إن كنت من النساء الحريصات للغاية على مظهرهن، ولكن من ذوات القلب الضعيف، سنعرض لك أهمها وأكثرها فائدة في السطور الآتية: [3]

الحناء الطبيعية

يمكنك استخدام الحناء الطبيعية للشعر، إن أردت الحصول على لون غامق وداكن لشعرك، كبديل آمن عن الصبغات أثناء حملك، فمنها ما يميل إلى البني الغامق أو الفاتح، ويمكنك أن تحصلي على اللون الأسود باستخدام الحناء السوداء، فضلاً عن اللون الأحمر أيضاً.

صبغة النيلي القديمة

يمكنك استخدام هذا النوع من الصبغات بشكل آمن، فهي عبارة عن صبغة زرقاء داكنة مستمدة من نبات النيلي، وقد استخدمت منذ آلاف السنين، كما يتم استخدامها عادةً فوق اللون البني المحمر من الحناء، للحصول على اللون الأسود الداكن جداً.

صبغة على الطريقة المغربية

تعتبر هذه الصبغة ذات علامة تجارية مشهورة جداً، ويمكن أن تفيدك بشكل كبير أثناء حملك لصبغ شعرك، فهو يجمع بين الحناء، والنيلي، وعشبة البابونج؛ لخلق مجموعة من الظلال وبينها الشقراء.

مسحوق الجوز الأسود

يعتبر من أفضل الصبغات الطبيعية لصبغ شعرك باللون الأسود الداكن، وذلك من خلال غليه بالماء، وكلما أضفتِ مسحوق الجوز أكثر كلما زاد اللون الداكن على شعرك، وعليك أثناء استخدامه تجنب مساس أي شيء بجانبك، فهو سريع التصبغ على الأقمشة والأشياء المحيطة بك.

الشاي الأسود أو القهوة

يمكنك استخدام الشاي الأسود قوي التأثير أو مسحوق حبوب القهوة لصبغ شعرك، من خلال إغراق شعرك بها، وهي خاصة بالشعر ذي اللون البني المتوسط.

عصير الليمون

يستخدم عصير الليمون كطريقة طبيعية لتفتيح الشعر، حيث عليك هنا أن تغرقي شعرك بعصير الليمون ثم تعرضيه للشمس مباشرة، وستحصلين على شعر ذي لون فاتح.

البابونج مع الآذريون وغسول جذور شاي الراوند

يساهم البابونج مع الآذريون أو غسول جذور الراوند في إضافة اللون العسلي للون شعرك الأشقر الغامق، ويعمل هذا الخليط على تفتيحه بشكل رائع.

عصير الطماطم

يعتبر عصير الطماطم بمثابة صبغة طبيعية لمنح شعرك لوناً أحمر، وذلك من خلال نقع شعرك به لمدة 30 دقيقة، ثم اغسليه بالماء الدافئ، وستحصلين على لون أحمر طبيعي ورائع لشعرك.

أزهار الكركديه مع أزهار الآذريون

عند غلي أزهار الكركديه مع أزهار الآذريون والشاي وتطبيقها على شعرك، يمكنك الحصول على لون أحمر طبيعي لشعرك.

مسحوق جذور الشمندر

يمكنك هذا المسحوق أيضاً من الحصول على لون أحمر طبيعي لشعرك بسهولة ودون أي عناء، ذلك من خلال مزج هذا المسحوق بالماء وتوزيعه على شعرك، ثم غسله بالماء الدافئ بعد فترة وجيزة من الزمن.

في النهاية، عادةً ما نجد الحامل تبتعد عن كل ما يمكن أن يلحق الضرر بصحتها وصحة جنينها حتى لو كان بسيطاً، ومن بين تلك الأمور استخدام صبغات الشعر، وقد عرضنا لك معظم الأبحاث والآراء الطبية التي تؤكد على عدم وجود خطورة لصبغ الشعر أثناء الحمل، كما قدمنا لك بعض النصائح والإجراءات التي يمكنك اتباعها إن أردت صبغ شعرك خلال فترة حملك، وكذلك أهم الصبغات الطبيعية عديمة الرائحة التي يمكنك استخدامها لتجنب القلق والحيرة.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على ليالينا. لمشاهدة المقال الأصلي، انقري هنا