عارضة الأزياء الجميلة المسلمة إيمان همام تستحوذ على عروض الأزياء

  • تاريخ النشر: الإثنين، 23 يناير 2017
عارضة الأزياء الجميلة المسلمة إيمان همام تستحوذ على عروض الأزياء
مقالات ذات صلة
جيجي حديد وإيمان همام في أزياء رجالي لخريف 2017
شاهدي عارضات الأزياء اللاتي ترأسن عروض أزياء باريس 2017
عارضة الأزياء الصوماليّة إيمان تتلقى جائزة فرانكا سوتزاني

من هي إيمان همام؟


لقد تم إكتشافها في محطة حافلات كطالبة مدرسية  في عمر الرابعة عشر، وبعد خمس سنوات قامت بالظهور في عروض لجون بول غالتيير وجيفينشي، وقامت بالعرض لفيكتوريا سيكريت، وظهرت في أول فيلم لها، وقُدمت في الطبعات العالمية للمجلات فوغ وإنترفيو.

إنها إيمان همام؛ عارضة الأزياء الرائعة المراهقة التي استوحذت على صناعة الأزياء بعاصفة.


إنها جزء من التنوع المتوسع للعنصرية والجماليات التي تتسرب حالياً في تيارات الموضة.


حواجبها الكثيفة، بشرتها المحمرة، الشفاة القوية، والشعر اللولبي بالبني الداكن؛ كل هذا يعطيها جمالاً عالمياً يجده المعجبون والمشاهدون صعب التقليد.


ولدت إيمان همام في الخامس من أكتوبر 1996 في أمستردام، هولندا، لأم مغربية ووالد مصري.


والدتها من جنوب البلاد بحيث الناس لهم بشرة أغمق فحين كانت جدتها من صحراء صحارى.


تقول لفوغ "أحيانا يلقبني الناس بأنني من الشرق الأوسط، فأقول لا أنا سوداء." "أنا فخورة بثقافتي، فخورة بمن صنعني، فخورة لأن أكون هنا."


إيمان ذات التسعة عشرة عاماً بطول 1.79 سم تتحدث ثلاث لغات، وهي أيضاً مسلمة.


في فيلمها الأول في 2014، في إنتاج هولندي يسمى Nude Era؛ استخدموا بديلاً لها في المشاهد العارية لشخصيتها على حساب معتقداتها الدينية، فتقول لفوغ الهولندية في 2013 "أنا مسلمة ولا أجده مناسباً أن أظهر جسدي بهذه الطريقة."


"إنه أحياناً يكون من الصعب بالنسبة لي أن أعرف أين حدودي، لكن لحسن الحظ والداي يدعمونني بشدة ويدعوني أستنتج الأمر بنفسي."


بغض النظر عن ذلك، الحقيقة الباردة لأعمال الموضة غالباً تعني أن العارضات الصغيرات يجب أن يتأقلموا مع الذي تريده الصناعة، بغض النظر عن ديانتهم.


منذ تعليقات همام على خلع ملابسها؛ قد ظهرت في ملابس داخلية لكل من فيكتوريا سيكريت ومجلة لوف.


التحدي لجميلات الموضة الصغار مثلها يكمن في إبقاء مبادءهم الأساسية خلال التنقل في الطريق العثر في إتجاه النجاح.

بواسطة: شوق المرزوق – ترجمة: سلمى البسيوني.