فوائد الجوز وأضراره

  • تاريخ النشر: الخميس، 18 يونيو 2020
فوائد الجوز وأضراره
مقالات ذات صلة
ابنة جوليا روبرتس لأول مرة على السجادة الحمراء في مهرجان كان
Project bYouty وجهة رقمية جديدة في عالم التجميل
المؤثرة المصرية لوجينا صلاح إيجابية ليس لها حدود

الجوز هو أحد المكسرات التي نضيفها لا شعورياً إلى مختلف الأطباق التي نتناولها يومياً، ودائماً ما نشاهد الأطباء ينصحون بإضافة حفنة من الجوز غير المحمص إلى طبق السلطة المرافق للأطباق الرئيسية ليصبح غني أكثر بالفوائد، ومن هذا المنطلق سنتعرف على فوائد الجوز وأضراره.

الجوز

يعد الجوز من المكسرات الشهية مع هيكلها المحدد وملمسها المقرمش ونكهتها الغنية التي تجعلنا نضمنه في عدد كبير من الأطباق، ولعل الجوز واحداً من أكثر المكسرات المرغوبة والتي يمكن في أي طبق سواء كان حلواً أو مالحاً. 

يتكون الجوز من أكثر من 70٪ من الدهون المفيدة الصحية الأحادية غير المشبعة ويحتوي على عدد قليل جداً من الدهون المشبعة، كما أن الجوز مصدر جيد بشكل خاص لحمض الأوليك، وهو حمض دهني أحادي غير مشبع ثبت أنه يحسن عمل الجهاز المناعي ويقلل الالتهاب ويقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

القيمة الغذائية للجوز

كل 100 جرام من الجوز تحتوي على القيمة الغذائية التالية:

 
القيمة الغذائية (لكل 100 جرام) الجوز الإنجليزي الجوز الأسود
الكربوهيدرات (بالجرام) 13.7 9.9
البروتين (بالجرام) 15.2 24.1
الأحماض الدهنية غير المشبعة (بالجرام) 56.1 50.1
نسبة الأحماض الدهنية غير المشبعة
المتعددة إلى الأحادية
47:9 35:15
الألياف (بالجرام) 6.7 6.8
الكالسيوم (بالجرام) 98 61
الحديد (بالجرام) 2.9 3.1
الزنك (بالجرام) 3.1 3.4
فيتامين ب 6 (بالجرام) 0.54 0.58

فوائد الجوز الصحية

الجوز يقدم العديد من الفوائد الرائعة سواء للصحة أو البشرة أو الشعر، وتشمل ما يلي:

  • مفيد لصحة القلب

يحتوي الجوز على دهون أحادية غير مشبعة مثل حمض الأوليك إلى جانب مضادات الأكسدة الفينولية التي تساعد على تقليل خطر الإصابة بأمراض القلب. ووفقاً لبعض الدراسات التي تم إجراؤها على الجوز، فإن إضافة حفنة من مكسرات الجوز إلى النظام الغذائي يساعد على خفض نسبة الكوليسترول الضار وزيادة نسبة الكوليسترول الجيد، والذي بدوره يمنع السكتة الدماغية وأمراض الشريان التاجي.

  • يحسن عمل الجهاز الهضمي

بما أن حبوب الجوز معبأة بالألياف، فإنها تعزز صحة القولون وتسهل حركات الأمعاء بطريقة منتظمة، كما يمنع الجوز الإصابة بالإمساك ويقلل من خطر الإصابة بالبواسير والتهاب القولون عن طريق تنظيف الجهاز الهضمي.

تناول المكسرات يعزز الشبع ويزيد من التمثيل الغذائي، وقد أشارت الأبحاث إلى أن النظام الغذائي الذي يحتوي على المكسرات يساعد على فقدان الوزن. المكسرات هي أيضاً مصادر غنية جداً للعديد من مجموعات فيتامين B المعقدة المهمة مثل الريبوفلافين والنياسين والثيامين وحمض البانتوثنيك وفيتامين B6 والفولات التي تساعد معاً على زيادة معدل الأيض.

  • يقلل من خطر الإصابة بالسرطان

الجوز يحمي جسم الإنسان من الإصابة بالسرطان بسبب الخصائص المضادة للتكاثر لحمض الإيلاجيك الذي يمنع ربط الحمض النووي لبعض المواد المسببة للسرطان مثل النيتروزامين والهيدروكربونات متعددة الحلقات. والجوز يحتوي على حمض الأوليك، وهو حمض دهني وجد أنه يقلل من خطر الإصابة بسرطان الثدي، كما وتقلل حبوب الجوز أيضاً من خطر الإصابة بسرطان القولون لأنها تساعد في تنظيف الجهاز الهضمي.

  • له فوائد مضادة للالتهابات

الجوز غني بالمغنيسيوم المعروف بفوائده المضادة للالتهابات، وقد أثبتت الدراسات أن زيادة تناول المغنيسيوم يقلل من المؤشرات الالتهابية في الجسم، ويقلل أيضاً من الالتهاب في جدران الشرايين، وبالتالي يقلل من خطر التهاب المفاصل، ومرض الزهايمر، وأمراض القلب والأوعية الدموية والأمراض الالتهابية الأخرى.

  • يعزز المناعة

إن تناول كمية كافية من المنغنيز أمر حيوي لتوصيل الأعصاب وتعزيز وظائف الدماغ، والجوز مصدر غني بالمنغنيز وهو أحد مضادات الأكسدة القوية. هذا المعدن يحمي الخلايا العصبية من تلف الجذور الحرة، وبالتالي يعزز المناعة ويحمي الجسم من الأمراض والالتهابات وما إلى ذلك. 

  • يغذي البشرة

تعتبر حبوب الجوز مصدراً ممتازاً لفيتامين E وفيتامين A والزنك والفولات والفوسفور التي تلعب دوراً هاماً في الحفاظ على بشرة جيدة. 

  • يمنع مشاكل الجلد

السموم داخل الجسم تسبب إفراز الزيت بشكل مبالغ به في الوجه وتؤدي إلى بهتان البشرة. الجوز مليء بالألياف ويساعد في القضاء على هذه السموم والفضلات من الجسم، وبالتالي تحسين مظهر البشرة، كما تحتوي حبوب الجوز أيضاً على فيتامين A والزنك اللذان يحميان من التهابات الجلد.

  • يكافح الشيخوخة

يحتوي الجوز على العديد من مضادات الأكسدة بما في ذلك حمض الإيلاجيك وفيتامين A وفيتامين E التي تحارب وتزيل الجذور الحرة المسؤولة عن التسبب في شيخوخة الجلد المبكرة، وبالتالي يمكن أن يمنع الجوز من حدوث الخطوط الدقيقة والتجاعيد والتصبغ.

  • يحفز نمو الشعر

الجوز مصدر ممتاز للأرجنين، وهو حمض أميني يساعد عند استخدامه موضعياً في علاج الصلع، وكذلك تشجيع نمو الشعر الصحي، كما أن الأرجينين يساعد على زيادة مرونة جدران الشرايين ويجعلها أقل عرضة لتجلط الدم، وهذا بدوره يزيد من معدل تدفق الدم في جميع أنحاء الجسم وإلى جذور الشعر وهو أمر حيوي لنمو الشعر وتنشيط فروة الرأس. 

  • يمنع تساقط الشعر

نقص الحديد في الجسم يؤدي إلى فقر الدم الذي يعد أحد الأسباب الشائعة لتساقط الشعر. لكن الجوز مصدر جيد للحديد وبالتالي فهو يحارب تساقط الشعر.

أضرار الجوز

يمكن استهلاك الجوز الخام دون أي آثار جانبية كبيرة، على الرغم من أن أولئك الذين لديهم حساسية تجاه المكسرات يجب أن يستهلكوا الجوز فقط بناء على استشارة طبية.

وقد أظهرت الدراسات أن معظم الأشخاص قادرون على تناول الجوز بأمان دون أي آثار جانبية، ومع ذلك، هذا ليس بشكل عام لأن بعض الأشخاص قد يعانون من حساسية تجاه بعض التركيبات الكيميائية الموجودة في الجوز، والحساسية عادة ما تحدث عندما يتفاعل الجهاز المناعي مع البروتينات الموجودة في المنتجات الغذائية كما هو الحال مع الجوز، والأشخاص الذين لديهم حساسية من الجوز تظهر لديهم العديد من  الأعراض مثل القيء، حبوب الجلد، تورم في الحلق واللسان، ضيق في التنفس و الدوخة الناجمة عن إطلاق مادة كيميائية تعرف باسم الهستامين.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على ليالينا. لمشاهدة المقال الأصلي، انقري هنا