كارتييه تستضيف أولى أمسياتها الحصرية في السعودية

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 13 أكتوبر 2021
كارتييه تستضيف أولى أمسياتها الحصرية في السعودية
مقالات ذات صلة
مجوهرات كارتييه الشريك الحصري لفيلم Ocean’s 8
كاكتوس كارتييه
جونسون للأطفال تستضيف أولى جلساتها التوعوية في الكويت

استضافت كارتييه، دار المجوهرات الفرنسية العريقة، أول أمسية حصرية لها في العاصمة السعودية الرياض احتفالًا بإعادة إطلاق ساعتها التاريخية باشا دو كارتييه؛ حيث تضمّنت الأمسية- التي تمثل إضاءة هامّة في تاريخ حضور كارتييه على الساحة السعودية- معرضاً سرد حكاية خط الساعات المميّز منذ انطلاقه وحتى اليوم أمام ضيوف الحفل من أصدقاء الدار المقرّبين وعملائها المخلصين. 

وشهدت الأمسية، التي أقيمت في حديقة برج الفيصلية، حضوراً لافتاً لكوكبة من أهم عملاء كارتييه والمشاهير ونجوم الإعلام وصنّاع القرار الإقليميين الذين تشاركوا فرحة إعادة إطلاق ساعة باشا دو كارتييه العريقة التي ظهرت للمرة الأولى في الثمانينيات؛ إذ كان في استقبال الضيوف واجهة مقنطرة مهيبة مستوحاة من الأشكال المربعة والدائرية لباشا دو كارتييه، يليها نفق حافل بتجارب مميّزة يُفضي إلى المعرض المذهل الذي يسلّط الضوء على ماضي وحاضر الساعة. كما أنارت كارتييه برج الفيصلية، أول ناطحة سحاب في الرياض، باللون الأحمر الذي لطالما كان علامة فارقة للدار، وذلك في بادرة لافتة تحتفي بالعلاقة الوطيدة التي تربط العلامة الفرنسية بالسعودية، مع إسقاط شعار كارتييه وومضات من ملامح باشا دو كارتييه الجمالية على المبنى الشاهق في استعراضات ضوئية خطفت الأبصار احتفالاً بهذه اللحظة التاريخية التي تركت انطباعات آسرة ملؤها الإعجاب والسرور في نفوس الحاضرين.

وانسجاماً مع روح الحدث الذي انتظره الكثيرون بفارغ الصبر، أي إعادة إطلاق باشا دو كارتييه، اشتمل المعرض على تشكيلة مميّزة من موديلات هذه الساعة الحصرية القادمة من شتى بقاع العالم، من جنيف السويسرية إلى المملكة العربية السعودية، بما فيها موديلات من عام 1990 مثل ساعة المعصم باشا دو كارتييه بمنظومة الحركة ذاتية اللف والقرص الدوّار من الذهب الأصفر، وساعة باشا دو كارتييه بمنظومة الحركة ذاتية اللف مع خاصية الإعلام بالوقت صوتياً باستخدام الأجراس (minute repeater)، والمزوّدة بتقويم دائم ومؤشرات لأطوار القمر مع حزام جلدي؛ حيث أتاح هذا المعرض المميّز لعشّاق الساعات فرصة قل مثيلها للاطلاع على تشكيلة فريدة تجسّد ثمرة لعقود من العراقة والبراعة الحرفية الفذّة. كما تضمن المعرض باقة مذهلة من المجوهرات الفاخرة، وركناً لعطور باشا دو كارتييه، فضلاً عن ركن تفاعلي لتجربة الساعات بشكل شخصي.  

واستمتع ضيوف الأمسية بأروع الأوقات على وقع أنغام وإيقاعات منسق الموسيقى السعودي دي جي ديش داش الذي أضفى دفقاً حيوياً من الطاقة على الفعالية المميّزة من فوق المنصة التفاعلية المحاطة بأرقام مستوحاة من عالم الساعات، والتي اعتلت خشبتها أيضاً فرقة أمتعت الضيوف بموسيقاها الحيّة. كما اكتسبت الأجواء بعداً أكثر روعة مع ركن لتدخين السيجار، وتجربة التقاط الصور ومقاطع فيديو مدتها 15 ثانية بتقنية "إيقاف الحركة" (Stop Motion)  من قبل ذراع روبوتية مدهشة في بادرة هي الأولى من نوعها في عالم السلع الفاخرة، لتكون النتيجة صوراً رائعاً أشبه ما تكون بصور النجوم في كبرى المهرجانات السينمائية والموسيقية مثل جوائز ’غرامي‘.

واغتنمت كارتييه المناسبة الحصرية لتكشف عن اسمي العضوين الجديدين في أسرة باشا دو كارتييه، وهما مصممة الأزياء السعودية أروى البناوي، والمنسق والمنتج الموسيقي دي جي ديش داش، لينضما إلى قائمة "شخصيات أرشيف باشا دو كارتييه" التي تشمل مجموعة من الشخصيات التي تتشاطر عشقها وشغفها للتنوّع والحرية والتعبير عن الذات بما يتناغم مع هوية باشا الفريدة التي رسخت مكانتها منذ الثمانينيات بصفتها ساعة "الشخصيات الذهبية" ورمزاً لقوّة العزيمة والإصرار والإقبال على الحياة الرغيدة.