كل ما تحتاجين لمعرفته حول علاج الأقدام الجافة والمتشققة

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 20 يوليو 2022
كل ما تحتاجين لمعرفته حول علاج الأقدام الجافة والمتشققة
مقالات ذات صلة
كل ما تحتاجين لمعرفته حول علاجات الشعر بالكيراتين
كل ما تحتاجين لمعرفته حول علاجات البشرة بتقنية Radio-Frequency
كل ما تحتاجين لمعرفته حول تلوين الشفاه

تساعدك قدميك على الانتقال من مكان إلى آخر بينما قد لا تفكرين كثيراً في تقديم الاهتمام والعناية لهذا الجزء من جسمك، لذلك فقد حان الوقت للبدء بذلك.

إذا أهملت العناية الكافية بالقدم، فقد تُصاب قدميك بجفاف مفرط وتشققات مؤلمة ومسامير كثيفة وحتى تقشر الجلد. إذا كنت تعانين من هذه المشكلات فإليك كل ما تحتاجين لمعرفته حول أسباب ووقاية وعلاج القدم الجافة والمتشققة.

ما الذي يسبب جفاف القدمين؟
من المهم ملاحظة أن هناك مجموعة كبيرة من أسباب جفاف القدمين. في بعض الأحيان تكون عادات نمط الحياة ذات صلة، ولكن في أحيان أخرى يكون ما يحدث داخل الجسم هو السبب الأساسي.

بعض الأمثلة على ذلك تشمل الجفاف، اللامائي (نقص إنتاج الغدد العرقية)، مرض السكري، والشيخوخة.

هناك عوامل تتعلق بنمط الحياة يمكن أن تؤدي إلى جفاف القدمين، بغض النظر عما يحدث داخلياً أيضاً. ولذلك إليك بعض الأشياء التي يجب ملاحظتها:

الاستحمام بمياه ساخنة
انخفاض نسبة الرطوبة
صابون يحتوي على عوامل تطهير قاسية
المشي حافي القدمين

علاجات الأقدام الجافة المتشققة:
إذا كانت قدمك بالفعل متشققة أو جافة أو متقشرة، فلديك عدة خيارات مختلفة لعلاجها. أولاً، يمكن أن توفر العناية بالأقدام علاجات تقشير في الصالونات. خاصة إذا كانت أظافرك جافة وهشة، فإن الباديكير ليس فكرة سيئة أبداً.

على الجانب الآخر، إذا كنت تعانين من بشرة متشققة وجافة على قدميك، فإن اعتماد روتين في المنزل أمر يستحق العناء بالتأكيد.

إليك بعض العلاجات المنزلية التي يمكنها أن تساعد في حماية قدميك:

استخدمي مبرد القدم:
يمكنك اختيار إحدى هذه الأدوات من الصيدلية. سيساعد ذلك في تقشير البقع الأكثر جفافاً على قدميك، خاصةً إذا كنت عرضة لمسامير القدم المستعصية.

حجر الخفاف:
إذا كانت قدميك حساسة، أو كنت تعانين من جفاف طفيف، فقد يكون الحجر الخفاف هو الخيار الأفضل. هذه الأدوات ألطف قليلاً من المبرد، لكنها لا تزال تعمل على تقشير الجلد الميت.

للحصول على أفضل النتائج، استخدمي هذه الأدوات بعد الاستحمام. بهذه الطريقة يصبح الجلد الميت على قدميك أكثر نعومة وبالتالي يسهل إزالته.

الترطيب:
يمكن القول إن أهم خطوة لبشرتك هو الترطيب. بغض النظر عن الخطوات التي تتخذينها قبل أو بعد، إذا تعرض حاجز بشرتك للخطر، ستشعر قدميك بالجفاف والتشقق.

اختاري مرطب الجسم الذي يدعم الحاجز في المنطقة. بالتأكيد يمكنك الحصول على كريم خاص للقدم أو لليدين إذا كنت ترغب في الحصول على قوام أكثر ثراءً، ولكن إذا كنت لا ترغب في زيادة كثافة روتينك، فإن غسول الجسم سيفي بالغرض.

نوصي بالبحث عن تركيبة جيدة مع المرطبات مثل الصبار والجلسرين والمطريات مثل زيت الشوفان وزيت بذور المورينجا والمكونات المسدودة مثل زبدة الشيا وزيت جوز الهند لترطيب البشرة بشكل مناسب والمساعدة في احتباس الماء. بالإضافة إلى ذلك ، يمكن للمكونات الداعمة للمناطق الحيوية ومضادات الأكسدة تحسين وظيفة البشرة.

كيف تحافظين على رطوبة قدميك:
بمجرد معالجة قدمك المتشققة والجافة، سترغبين في الحفاظ على رطوبتها لمنع جفافها مرة أخرى. إليك بعض الطرق للحفاظ على نعومة قدميك قدر الإمكان:

الترطيب اليومي:

مفتاح القدم الناعمة هو الترطيب اليومي. تعمل المستحضرات المرطبة بزبدة الشيا أو زبدة الكاكاو أو زيت جوز الهند أو الصبار بشكل رائع. 
التقشير بانتظام:

إذا كانت قدميك جافة بشكل عام، فإن التقشير كل أسبوع أو أسبوعين فكرة جيدة. يمكنك استخدام مقشر للقدم أو الأدوات المذكورة أعلاه أو الحصول على باديكير بشكل منتظم.
تغيير عاداتك:

إن الإجهاد المفرط للقدمين، حتى لو كان ذلك يعني المشي أكثر من المعتاد، يمكن أن يؤدي إلى الجفاف أيضاً، ولذلك إذا كنت تمشين كثيراً، يجب أن تنتبهي جيداً للتقشير والترطيب للحفاظ على قدميك في أفضل شكل.
تجنبي الاستحمام بالماء الساخن:

سيساعد الشطف الفاتر بالتأكيد في الحفاظ على رطوبة القدمين، ولكنه يفيد بشرتك وفروة رأسك وخصلات شعرك أيضاً. يمكن أن يؤدي الماء الساخن إلى تعطيل ميكروبيوم الجلد عن طريق تجريد الجلد من الزيوت الطبيعية والدهون، لذلك من الأفضل تجنب التنظيف بالبخار.
قد لا تكون العناية بالقدم شيئاً غالباً ما تفكرين فيه، ولكن يجب أن تضعي في اعتبارك أن قدميك تساعدك في الوصول إلى المكان الذي تريدين الذهاب إليه كل يوم. خاصة إذا كنت تعانين من بشرة جافة أو متشققة، فقد حان الوقت لبعض العناية والاهتمام. سواء كانت التأثيرات الداخلية أو الخارجية تسبب هذا الجفاف، فهناك الكثير من الأشياء التي يمكنك القيام بها لعلاج الجلد الجاف والمتشقق والوقاية منه.