• كيف أختار الرجيم المناسب لجسمي؟

    كيف أختار الرجيم المناسب لجسمي؟

    قد تمارسين أنواع مختلفة من الرجيم بدون جدوى، أو قد تشعرين أن هذه الأنظمة لا تناسبك، واليوم سنساعدك في إيجاد الإجابة الصحيحة على سؤال كيف أختار الرجيم المناسب لجسمي؟

    ما هو الرجيم المناسب للجسم

    كوني على دراية أن الرجيم الذي بإمكانك الاستمرار به هو الرجيم الأنسب لكِ، حيث لا يهم سرعة النتائج التي تحصلين عليها أو عدد الأشخاص الذين اتبعوه، فالمهم حقاً هو قدرتك على الاسمترار به.

    وحتى تعرفي أن نظام الرجيم الذي قمتِ باعتماده صحي أم لا، يجب أن تتوافر فيه العناصر التالية:

    • ممارسة التمارين الرياضية.
    • يشمل مجموعة متنوعة من المشروبات والأطعمة.
    • تنوع الأطباق التي يحتويها الرجيم.
    • فقدان الوزن بطريقة بطيئة وثابتة.
    • إعداده من قبل طبيب مختص.
    • يحتوي على نسبة عالية من الماء.
    • يعتمد على دليل علمي.


    كيف أختار الرجيم المناسب لجسمي؟

    كيف أختار الرجيم المناسب لجسمي

    • ملائمة نظام الرجيم لطبيعة طعامك

    إطرحي بعض الأسئلة على نفسك مثل هل يتناسب الرجيم تناول الطعام في الخارج؟ هل هو مرتبط معدد معين من الوجبات أو بتوقيت معين؟ هل تستطيع العائلة والأصدقاء التعامل معه؟

    • تناسب الرجيم مع الرياضة المتبعة

    في حال كنتِ تكرهين ممارسة الرياضة فلن تناسبك الحميات الغذائية التي تعتمد بشكل كبير على ممارسة الرياضة، ولن تستمري في اتباعها لفترة طويلة، لذا حاولي قدر الإمكان اتباع أنظمة الرجيم التي تحتوي على أنواع الرياضة التي تحبينها.

    • الإستمرارية

    إذا سألتي نفسك هل سأستمر على نظام الرجيم وكانت إجابتك نعم، فسيكون هو النظام المثالي لكِ.

    • الأطعمة التي يحتويها نظام الرجيم

    في حال كان نظام الرجيم يحتوي على أطعمة تحبيها ويمكنك إعدادها وتحمل تكاليفها، فماذا يمنعك من اتباعه؟ بالتأكيد ستحبين الانتظام عليه.

    • سرعة فقدان الوزن

    بشكل عام خسارة الوزن السريعة التي تحصلين عليها عند بدئك بالرجيم تكون فقدان جزئي للماء وليس فقدان فعلي للدهون، لذا فإن اتباعك لنظام رجيم غير مستعجل سيساعدك في فقدان الوزن الصحي والوصول إلى النتائج المطلوبة.

    • التخلص من العادات السيئة

    أفضل نظام رجيم هو النظام الذي لا يشعرك بالضغط والرغبة الجامحة في تناول الطعام، لذا احرصي على اختيار الرجيم الذي يساعدك في تحسين عاداتك الغذائية بشكل تدريجي.

    • تناول الطعام المفضل

    تحتوي قوائم طعام بعض أنواع أنظمة الرجيم عدد كبيرة من الأطعمة التي يمنع عليكِ تناولها، والتي قد تؤثر عليكِ بشكل سلبي بحيث تجوعي باستمرار، فإذا كانت نظام الرجيم لا يوفر لكِ أنواع الأطعمة التي تحبينها، فاستبدليه بنظام يتضمن ذلك.

    • التغييرات التدريجية

    أنظمة الرجيم التي تتضمن تغييرات سريعة وكبيرة ستتطلب منكِ عمل شاق ومتعب، أما تلك التي تأخذ وقتها في إظهار النتائج فهي الأفضل لكِ كونها سلسة في التطبيق.

    • المكملات الغذائية

    أنظمة الرجيم الصحية لن تحتاج منكِ تناول أي مكملات غذائية، لأن جسمك لن يفقد أي عناصر غذائية، بينما أنواع الرجيم التي تتطلب تناول حبوب أو مكملات أو مشروبات خاصة فيفضل أن تبتعدي عنها لأنها ستتعب جسمك.

    نصائح تساعد في اختيار الرجيم المناسب للجسم

    بإمكانك صنع نظام رجيم خاص بكِ يناسب عاداتك اليومية وطبيعة جسمك ونشاطك، والنصيحة الأفضل هي أن تزوري طبيب التغذية المختص لتحددي معه نظام رجيم يلائمك.

    تم نشر هذا المقال مسبقاً على ليالينا. لمشاهدة المقال الأصلي، انقري هنا

     

    إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة


    تعليقات