لماذا لا يكتمل روتين العناية بالبشرة المضاد للشيخوخة بدون فيتامين E ؟

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 21 يونيو 2022
لماذا لا يكتمل روتين العناية بالبشرة المضاد للشيخوخة بدون فيتامين E ؟
مقالات ذات صلة
روتين العناية بالبشرة الدهنية في الصيف
روتين العناية بالبشرة المثالي لفصل الشتاء
أضيفي هذه المكونات الخمسة إلى روتين العناية بالبشرة في الشتاء

لا يجب أن تنحصر كمية الفيتامينات التي تتناولينها كل صباح عند واحد أو اثنين من الفيتامينات المتعددة. فإذا كان لديك نظام معين أو روتين جيد للعناية بالبشرة، فمن المحتمل أنك لاحظت بالفعل أن بعض منتجاتك المفضلة تتضمن الفيتامينات A و B3 و C، على سبيل المثال لا الحصر كمكونات أساسية بسبب الفوائد العديدة التي تقدمها تلك الفيتامينات.

هناك فيتامين آخر قد تجدينه في مكان ما على ملصقات منتجاتك وهو فيتامين E وفقاً لخبراء التجميل، فإن فيتامين E هو أحد مضادات الأكسدة المرطبة والمريحة للبشرة مع الكثير من المزايا الأخرى لبشرتك.

غالباً ما يوجد هذا الفيتامين الضروري في المرطبات والأمصال وفي شكل كبسولات خاصة يمكن وضعها موضعياً.

للحصول على معلومات حول مضادات الأكسدة القوية هذه، إليك بالتفصيل ما يمكن أن يفعله فيتامين E لبشرتك ولماذا يعد عنصراً مفيداً عندما يتعلق الأمر بتهدئة بشرتك وحمايتها وترطيبها.

وقت استخدامه، وكيفية وضعه مع المنتجات الأخرى، تابعي القراءة لمعرفة المزيد عن فوائد فيتامين E لبشرة مشدودة ومشرقة.

ما هو فيتامين E؟
يسمى فيتامين E أيضاً توكوفيرول وهو أحد مضادات الأكسدة القوية التي يتم إنتاجها بشكل طبيعي في بشرتنا. لكنك ستلاحظين أيضاً أنه مدرج كمكون في الكثير من منتجات العناية بالبشرة، والتي تتضمن مكوناً للحماية من الأضرار البيئية الناتجة عن التعرض لأشعة الشمس والأشعة فوق البنفسجية وحتى التلوث.

غالباً ما يتم إدراجه أيضاً كمكون إلى جانب فيتامين C، وهناك سبب وجيه حقاً لذلك. على الرغم من أن فيتامين C له خصائص متشابهة، فقد أظهرت الدراسات أن كلا الفيتامينين يعملان معاً بشكل أفضل لحماية البشرة من العناصر الموجودة في البيئة. يعمل الاثنان في وقت واحد لتحقيق الاستقرار وإعادة شحن بعضهما البعض. لذلك إذا كنت تبحثين عن فائدة فائقة لهذا المكون القوي بالفعل، فابحثي عن المنتجات التي تحتوي على كل من C و E.

يعتبر فيتامين E أيضاً مطرياً، مما يعني أنه جيد للترطيب والتنعيم. في بعض الحالات، يمكن أن تساعد الخصائص المضادة للالتهابات أيضاً في علاج الجلد الملتهب.

ما هي فوائد فيتامين E؟
إن أكبر فائدة لفيتامين E هي الحماية من الجذور الحرة في البيئة.

بمرور الوقت، يمكن أن تسبب الجذور الحرة تغيرات في بشرتك لا تؤدي فقط إلى تسريع الشيخوخة، بل يمكنها أيضاً أن تجعلك أكثر عرضة لمشاكل مثل سرطان الجلد. يساعد فيتامين E في تحييد آثار أشياء مثل التلوث والأشعة فوق البنفسجية لحمايتك وحماية وجهك.

لا يساعد فيتامين  البشرة في الحفاظ على صحتها فحسب، بل يمكن أن يحفز الدورة الدموية ويعزز إنتاج الكولاجين، ويهدئ التهيج ويوازن إنتاج الزيت الزائد. كما يمكن أن يساعد أيضاً في ترطيب البشرة الجافة عن طريق السماح بالاحتفاظ بالرطوبة لفترة طويلة بين خلايا الجلد، لفترة أطول بكثير من المنتجات التي لا تحتوي عليها.

فيتامين E ملطف للبشرة أيضاً حيث يمكن أن يساعد في تحسين وتقوية الحاجز الواقي لبشرتك، مما قد يساعد في علاج الحساسية. غالباً ما تساعد خصائصه المضادة للالتهابات في تهدئة البقع المتهيجة أو الحساسة أيضاً.

كيف يمكنني إضافة فيتامين E إلى روتين العناية بالبشرة؟
إن أفضل طريقة لاستخدامه هي الجمع بينه وبين فيتامين C، لذلك غالباً ما يوصي الخبراء بمصل يحتوي على كليهما معاً.

نظراً لأن فيتامين E هو صديقك في مكافحة الجذور الحرة، فعليك وضعه في كل صباح قبل أن تبدئي يومك وذلك للحصول على أقصى قدر من الفوائد. إنه يعمل بشكل أفضل على البشرة النظيفة، ولكن لا تنسي الحماية من أشعة الشمس أيضاً.

اغسلي وجهك، ضعي المصل، ثم كريم الوقاية من أشعة الشمس أخيراً.

فكري في روتينك الصباحي كوقت للحماية والوقاية من الضرر، ضعي طبقة من مصل مضاد للأكسدة تحت الكريم الواقي من أشعة الشمس كل صباح.

لذلك بعد تناول هذا الفيتامينات اليومية، لا تتوقفي عند هذا الحد! تأكدي أيضاً من أنك تمنحين بشرتك نفس الحماية.