مجموعة Givenchy لربيع وصيف 2021

  • تاريخ النشر: منذ 3 أيام
مجموعة Givenchy لربيع وصيف 2021
مقالات ذات صلة
Chloé تصدر نظارات جديدة لربيع وصيف 2021
MCM تُطلق حملتها الإعلانية لموسم ربيع وصيف 2021 تحت اسم TECHNO JUNGLE
Coach يقدم مجموعة Disney Mickey Mouse x Keith Haring

"نجد أجزاء اللغز لكل مجموعة، حيث نبنيها من الرموز والإشارات، من دون أن ننسى حقيقة الشخص الذي سيرتديها ويبثّ الحياة فيها. فعلى النساء والرجال أن يكونوا أقوياء وعفويّين، متساويين ومبتهجين، أن يعكسوا صورتهم الحقيقية - وأكثر من ذلك. لا بدّ من إيجاد زاوية من الإنسانية في عالم الفخامة الشاسع." المدير الإبداعي لدار جيڤنشي ماثيو م. ويليامز.
تشكّل القطع التزيينية جزءاً لا يتجزّأ من ابتكارات جيڤنشي Givenchy التي تحمل بصمة ماثيو م. ويليامز. بعيداً عن مفاهيم تصميم المجوهرات والأكسسوارات القائمة على التمييز بين المرأة والرجل، تلغي القطع التزيينية المسافات بين الرجل والمرأة، حيث تمثّل بوابةً رمزيةً إلى الفائدة، والفخامة ونقطة انطلاق هذه المجموعة. يرافق قفل العشّاق تصاميم الرجال والنساء على حدّ سواء. فهو أداة ذات فائدة، وقطعة تزيينية، وتعبير للالتزام والعواطف في آن معاً. هو رمز صادق وفريد لمدينة باريس، حيث يحتفي بأقفال الحبّ الضائعة في جسر الفنون - يتجلّى هذا التفصيل في هذه المجموعة الأساسية كعنصر تزييني وكمشبك في الوقت عينه. كما يجسّد التزام ويليامز بعالم جيڤنشي في هذا العرض الأول، كمدير إبداعي للدار. 

مجموعة Givenchy لربيع وصيف 2021
تستكشف مجموعة ربيع وصيف 2021 عالم جيڤنشي Givenchy على شكل تيّار من الوعي بالنسبة إلى ويليامز وتقدّم "عينةً" عما سيأتي. انطلق المشوار في خضم الجائحة وبلغ نهايته خلال شهرَين. صحيح أنّ هذه المجموعة تمثّل بدايةً جديدةً ولكنّها تكتنف أيضاً عناصر من إرث العلامة فتشكّل همزة وصل بين الماضي، والحاضر والمستقبل. ولكنها قبل كلّ شيء، تحمل في طياتها رسالة احتفاء بالأشخاص الذين قادوا ويليامز إلى هنا والذين يريدهم أن يرتدوا الملابس. يظهر ذلك في الصور التي تكشف عن روح المجموعة، وهي دراسة فوتوغرافية أجراها المدير الإبداعي جنباً إلى جنب مع الفنّان المصوّر هيجي شين الذي يركّز أيضاً على الشخص قلباً وقالباً.
مجموعة Givenchy لربيع وصيف 2021

بدءاً من أقمشة هوبر دو جيڤنشي التي اتسمت بخفّة لا مثيل لها، مروراً بأشكال الياقات واضحة المعالم والقصات المكشوفة عند الظهر ‘Jour’، وصولاً إلى إعادة إحياء عظم القرن الذي أدخله ماكوين إلى التصاميم؛ تتزاوج في هذه المجموعة تفاصيل جيڤنشي الكلاسيكية التي لا يبليها كرّ الأيام والتي لطالما شكّلت جزءاً من تاريخ الدار. والنتيجة، تصاميم تحاكي معايير الأناقة، والحسّ الإبداعي والطابع العملي، وتعكس رؤية ماثيو م. ويليامز للدار.

مجموعة Givenchy لربيع وصيف 2021

كما يجسّد هذا التلاعب الفريد بين عناصر الماضي والحاضر مفهوم التطوّر بأسلوب يجمع ما بين المرح والجدّ. فبدءاً من حذاء Tryp-toe والجوارب، وصولاً إلى كعب "عظم القرن" والقبعة، إلى جانب نسخة مجددة لحقيبة Antigona، تعيد كل قطعة إحياء تصاميم من أرشيف الدار.

مجموعة Givenchy لربيع وصيف 2021

وتنضمّ إلى المجموعة حقيبة Cut-out الجديدة المصممة للرجال والنساء، بالإضافة إلى سلاسل G، وهي تصاميم تضيف قيمةً إلى تاريخ الدار بالاقتران مع تجارب المواد التقنية التي يقوم بها ويليامز، من دون المساومة على السمات التقليدية والطبيعية والمترفة. فبدءاً من استخدام القطن العثماني في الملابس الخارجية للرجال والنساء على حد سواء، وصولاً إلى استخدام قماش التفتا التقني في التصاميم الرسمية وجيرسيه Punto di Milano المتماسك، تحافظ المجموعة على تقاليد الدار، لا بل ترتقي بها إلى آفاق جديدة. وفي الوقت عينه، استكشفت الدار درجات سماكة مختلفة للإسفنج المحقون لتصميم حذاء سلايد Marshmallow المريح جداً، والذي يضفي لمسة كاجوال بعيدة عن التكلف على العديد من الإطلالات التي تتسم بطابع رسمي بعض الشيء. ويستمرّ مشوار استكشاف الأنماط الكاجوال في المجموعة، بما فيها عمليات طلي تقنية جديدة للدنيم بالطلاء والراتنج، وهو عمل يتطلّب مجهوداً بقدر التطريز التقليدي. ومن خلال هذه الابتكارات، ينقل ويليامز حسّه الكاليفورني إلى أوروبا، حيث يجمع الطابعَين الكلاسيكي والجريء بدقّة عالية تنمّ عن ثقة بالنفس، مع احترام الجانب الإنساني للأشخاص الذين سيتألقون بتصاميم المجموعة.