مصاريف هاري وميغان أجبرت العائلة المالكة على مراجعة قراراتها

  • تاريخ النشر: الأحد، 29 ديسمبر 2019
مصاريف هاري وميغان أجبرت العائلة المالكة على مراجعة قراراتها
مقالات ذات صلة
هكذا علِمت العائلة المالكة بحمل ميغان ماركل
أناقة العائلة المالكة في يوم الكريسمس
هاري وميغان يحتفلان بعمادة آرشي

في الأشهر المقبلة، من المتوقع أن تكبح العائلة المالكة البريطانية عملية الإنفاق. اهتز التاج في الأشهر الأخيرة بسبب الخلافات التي واجهها الأمير أندرو، ولكن أيضاً بسبب منتقدي أسلوب الحياة الباهظة لميغان ماركل والأمير هاري.

نمط حياة العائلة المالكة البريطانية مقلق. 2020 سيكون عام التغيير للملكية الإنجليزية. في الأشهر الأخيرة، واجه التاج موجة غير مسبوقة من الفضائح بسبب علاقات الأمير أندرو مع جيفري إبشتاين، المتهم بتهريب القاصرين. ثم حاول النظام الملكي إنقاذ المظاهر من خلال نصح الأمير أندرو بالاستقالة من مكتبه الملكي، وهو ما فعله.

منذ زواجها من الأمير هاري، تعرّضت ميغان ماركل أيضاً للهجوم من جميع جهات الصحافة البريطانية. انتُقدت بسبب أسلوب حياتها الباهظ وأذواقها الفاخرة. من أجل استعادة صورتها، تلك التي لديها خزانة ملابس بمبلغ 927 ألف دولار، أي ما يعادل 840.000 أورو، أعادت تدوير أحد البلوزات القديمة الخاصة بها للحصول على بطاقة التهنئة السنوية. ولكن في الأشهر المقبلة، سيتعين على الجميع بذل المزيد من الجهد ليصبحوا أكثر عائلة محبوبة في بريطانيا مرة أخرى.

وقال الكاتب المتخصص في الملكية بيني جونور إن الأمير تشارلز، الذي سيخلف الملكة البالغة من العمر 93 عاماً، "يريد إعادة (العائلة المالكة) إلى مجموعة من كبار الأعضاء العاملين، بدوام كامل". لا مزيد من الامتيازات، سيكون على الجميع الخضوع لعلاج تقشفي. كانت Telegraph قد نبهت العائلة المالكة على إنفاقها.