من الثمانينيات إلى العقد الأول من القرن21 يعود الشعر المجعد بقوة اليوم

  • تاريخ النشر: الخميس، 17 نوفمبر 2022
من الثمانينيات إلى العقد الأول من القرن21 يعود الشعر المجعد بقوة اليوم
مقالات ذات صلة
كيفية العناية بالشعر المجعد
5 نصائح لتحصلي على شعر مجعد صحي
كيف تتخلصين من الشعر المجعد وتحصلين على شعر مالس وحريري

من الثمانينيات إلى العقد الأول من القرن الحادي والعشرين، عادت موضة وتسريحات الشعر إلى الظهور من جديد وبقوة. بالنسبة للبعض، قد تكون الفكرة غير محببة ولكن بالنسبة للآخرين إنها لحظة ممتعة لاستكشاف نظرة مختلفة عن ذوقهم الشخصي.

على الرغم من أن العديد من أنماط عصر Y2K يعاد تكرارها تماماً اليوم فإن إعادة اعتماد صيحات الموضة العائدة من ذلك العصر تتعلق بالتعبير عن الذات. وها هم المشاهير مثل بيونسيه وكيم كارداشيان وأريانا غراندي يعيدون إحياء الشعر المجعد، وهو أسلوب كثيف وأنيق ومثير للإعجاب، يمنح الشعر مظهراً فوضوياً مميزاً.

يعود تاريخ الشعر المجعد، وهو أسلوب لتصفيف الشعر الأملس إلى الثمانينيات. باستخدام مكواة التجعيد، يتم تصفيف الشعر في نمط متعرج ومموج، ولكن ليس تموجات الشاطئ أو تجعيد الشعر. إنها تصفيفة الشعر المختلفة والتي شهدت انتعاشاً كبيراً في العقد الأول من القرن الحادي والعشرين. اليوم، تأخذ تصفيفة الشعر العائدة شكلاً جديداً.

عند تجعيد الشعر للحصول على هذه التسريحة، فإن بدايات الشعر يجب أن تكون ليست حادة. من ذيل الحصان إلى الشعر الملمس، فإن المظهر الطبيعي المريح هو الاتجاه السائد اليوم.

تخلصي من مكواة الشعر الخاصة بك واقفزي نحو الاتجاه الجديد، وبينما تبحثين عن الإلهام، شاهدي تسريحات الشعر للمشاهير والمؤثرين المفضلين لديك هنا.