أفضل أنواع الفساتين المناسبة للمنزل

أفضل الأزياء المناسبة للمنزل والخروجات السريعة

هذا ما تقوله ثيابك عنك

  • بواسطة: مي سليمان الأحد، 22 مارس 2020 الأحد، 22 مارس 2020
هذا ما تقوله ثيابك عنك

الملابس واحدة من الاحتياجات الأساسية للإنسان، مثل المأكل والمسكن، ولكن عالم الأزياء تطور بشكل كبير عن ذي قبل، فهو لم يعد للتغطية والتدفئة فقط!

في الماضي، استخدم المجتمع الأفريقي التقليدي جلود الحيوانات وجلودها لتغطي نفسها وأيضًا لتوفير الدفء لأجسادهم، ولكن الآن أصبحت تخبرك الكثير عن المحيطين بك!

يمكن أن تخبرنا الملابس كونها جزءاً من الموضة والصيحات الكثير عن خلفية الشخص وحالته الاجتماعية وحالته النفسيه، وحتى عن الظروف المناخية! 

الألوان ودلالاتها

مثلا، إذا كان المرء يرتدي ثيابا باللون الأبيض، فهو شخص عاطفي للغاية، فهو لون الزفاف الذي يرمز للسلام والنقاء، بينما نفس اللون بين الهندوس الأرثوذكس، يعتبر لون زي الأرملة، كما أن الملابس البيضاء أيضًا يحبها أولئك الذين يعيشون في المناطق الصحراوية والرملية لتعكس الحرارة في فصل الصيف.

أما إذا كان الشخص يرتدي الأسود، فإنه يظهر حزنه.

عندما يرتدي الشخص الألوان الجريئة مثل البرتقالي والفوشيا أو الأحمر، فهذا يدل على جرأته مثلا، أما ألوان الباستيل فهي تعني أنه شخصية حالمة متفائلة.

أما اللون البنفسجي يدل على الشخصية الهادئية رغم محاولاته للظهور صاخبا، ومن أكثر الألوان شيوعا في الملابس هو البيج، فصاحب هذا اللون شخص عملي هادئ، وكذلك الرمادي فصاحبه في الأغلب متردد ويفضل التواجد في المنطقة الآمنة.

يمكنك تنسيق الألوان الأساسية سويا بالكثير من الطرق، ومنها: استعمال الألوان الأساسية والزي أحادي اللون Monochrome، مثل إضافة وشاح أحمر أو أرجواني على قطعة علوية ذات لون أبيض وبنطلون، استعمال الألوان الأساسية معاً ودمجها مع الألوان المحايدة، مثل ارتداء كعب باللون الأحمر، وبنطلون جينز باللون الأزرق، ومجوهرات باللون الأصفر، وقطعة علوية باللون الرمادي، وسترة باللون الأسود.

اختيار الألوان المناسبة

اختيار الألوان يعتمد على المناسبة، والمزاج، ولون البشرة، وهناك عدة نصائح لاختيار ألوان الملابس المناسبة، وهي تحديد لون البشرة، ومنها: البشرة الباردة: ويطلق على البشرة أنها باردة إذا كان لون العروق أزرق، وتناسبها الألوان الباردة.

البشرة الدافئة: ويطلق على البشرة أنها دافئة إذا كان لون العروق أخضر، وتناسبها الألوان الدافئة والترابية.

مُلاحظة: في حال عدم القدرة على تمييز لون العروق، أو وجود العروق باللونين الأخضر والأزرق عندها تكون البشرة محايدة، وتناسبها مُعظم الألوان.

تحديد نوع المناسبة، يفضل ارتداء الملابس وفقاً للمناسبة كالآتي: مقابلة عمل: يُفضل ارتداء الملابس ذات اللون الأزرق الغامق والأسود، وتجنب الألوان الساطعة إلا في حالة كانت المقابلة لعمل إبداعي، وفي كلتا الحالتين يجب تجنب ارتداء المجوهرات كبيرة الحجم.

المناسبات الرومانسية: اختيار ملابس باللون الأحمر أو الأسود أو الألوان التي تبدو جميلة على السيدة نفسها أو المفضلة لديها.
الحفلات: تجنب اللون الأبيض والأسود عند حضور حفلات الزفاف فالأبيض للعروس والأسود للعريس.

دلالات دينية وثقافية

 

تستخدم الملابس لتحديد الحياة المهنية والثقافة والدينية، اليوم عندما تلتقي بأحد يرتدي الحجاب مثلا، يصبح من السهل تخمين دينه، يميل العاملون في المكاتب إلى ارتداء ملابس رسمية بعض الشيء، بينما الذي يجبره عمله على التنقل بين العديد من المواقع مثل الصحفي أو المهندس مثلا ستجده محب للملابس الكاجوال.

إذا كان المرء يرتدي ملابس بخامات جيدة ومن دور أزياء كبيرة ولكن بتصميم وتنسيق غير موفق يمكنك تخمين أنه شخص غني مغرور يبحث فقط عن إظهار غناه.

باختصار، يمكن استخدام الملابس  مثل اللغة، للخداع والتعبير، فهي تعبر عن شخصيتك بشفافية، قد ينجج البعض في التنكر والخداع، ففي المجتمعات المختلفة للملابس أغراض أخرى.