هل تريدين بشرة أكثر إشراقاً.. ابحثي عن هذا المكون في 2023

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 17 يناير 2023
هل تريدين بشرة أكثر إشراقاً.. ابحثي عن هذا المكون في 2023
مقالات ذات صلة
هل تعانين من شعر جاف؟ إذاً ابحثي عن هذا المكون في منتجات العناية بشعرك
الريتينول كل ما تحتاجين لمعرفته حول مكون العناية بالبشرة الأكثر حيوية
لا تتجاهلي هذه الخطوة في العناية بالبشرة إذا كنت تريدين بشرة مثالية

في كثير من الأحيان تعود مكونات العناية بالبشرة القديمة لتظهر من جديد، فما هو مجرب وحقيقي يصبح عصرياً مراراً وتكراراً.

على سبيل المثال على مدى السنوات القليلة الماضية حصل النياسيناميد على الكثير من الضجة. على الرغم من أنه ليس مكوناً جديداً بأي حال من الأحوال إلا أن فيتامين B3 الصاخب قد استحوذ على قلوب العديد من هواة العناية بالبشرة مؤخراً لأسباب عديدة وعظيمة.

فهو يوازن بين إنتاج الزيت، وينعم الخطوط الدقيقة، ويضيء لون البشرة ويمنحها الإشراق اللازم، لذا فإن العديد من العلامات التجارية تشمل على الأقل على بعض تركيز النياسيناميد في صيغها لدرجة أننا قد نغمر بشرتنا بهذا المكون، كما يعتقد بعض الخبراء.

وفي عام 2023، نشهد بالفعل تحولاً في القوة عندما يتعلق الأمر بمكونات الجمال الأساسية. لا يوجد شيء ضد النياسيناميد ولكن الآن حان وقت استخدام مستحضر آخر للتألق.
إنه الألانتوين ويمكننا اعتباره "النياسيناميد الجديد"، نظراً لارتفاعه المماثل إلى القمة. إذا لم تكوني قد تعرفت على هذا المكون الرئيسي للبشرة بعد، إليك نظرة خاطفة حوله. حيث ستشاهدين هذا المكون في الكثير من صيغ العناية بالبشرة منذ اليوم، لذلك سترغبين في التعرف عليه.

ما هو آلانتوين؟

آلانتوين هو مستخلص يأتي من نبات السنفيتون ولكن يمكن العثور عليه أيضاً في مجموعة متنوعة من النباتات الأخرى، بما في ذلك البنجر والبابونج.

يعمل بشكل مشابه للبانثينول المعروف أيضاً باسم فيتامين B5، حيث يمكنه تهدئة الاحمرار والتهيج. ولهذا السبب كثيراً ما يوجد آلانتوين في مستحضرات التجميل التي يتم تسويقها للبشرة المتهيجة ومنتجات ما بعد التعرض للشمس.

ولكن هذا ليس كل ما يمكن أن يفعله هذا المكون النجم. حيث يستطيع آلانتوين أيضاً تسريع دوران الخلايا الطبيعية بلطف. وبالتالي يمكن أن يساعد في تنعيم البشرة عن طريق التخلص من الجلد الميت الزائد.

هذه الخصائص المهدئة والمنعمة تجعل من هذا المكون نجماً ومنقذاً للبشرة الحساسة والمعرضة لحب الشباب. كما أنه يسرع من التئام الجروح ويقلل الالتهاب، ولهذا يمكن العثور عليه في مجموعة من كريمات الندبات والمراهم وما شابه.

ولكن السؤال هو ما الذي وضع آلانتوين فجأة على الخريطة؟

إنه يلعب أيضاً بشكل جيد مع مكونات العناية بالبشرة الأخرى على غرار النياسيناميد. ليس هذا فقط، ولكنه يعزز فعالية وجاذبية الصيغ من خلال العمل كحماية للبشرة وتوفير الرطوبة اللازمة.

نظراً لأن المزيد والمزيد من العلامات التجارية تتضمن هذا المكون متعدد الاستخدامات في صيغها، يبدأ عشاق التجميل في السعي للتعرف إلى خصائصه الرائعة.
أخيراً تحققي من منتجات العناية بالبشرة التي اشتريتها مؤخراً، ومن المحتمل أن تلاحظي اسم آلانتوين. حيث تمتلئ إصدارات الجمال بالإطلاقات المليئة بالآلانتوين مؤخراً نظراً لأهميته.