علامات تجاريّة توقف مبيعاتها احتجاجاً على العنصريّة

  • تاريخ النشر: الخميس، 11 يونيو 2020
علامات تجاريّة توقف مبيعاتها احتجاجاً على العنصريّة
مقالات ذات صلة
هذه المتاجر الضخمة توقف علامة إيفانكا ترامب التجارية
33 علامة تجارية تتبرع بعائدات مبيعاتها لـ Black Lives Matters
أي العلامات التجارية أعلنت افلاسها؟

علّقت ماركات الأزياء أنشطتها التجارية في 2 يونيو لمدة يوم واحد للمشاركة في "الثلثاء الأسود"  الذي أُطلق لدعم التظاهرات ضد عنف الشرطة والعنصرية في الولايات المتحدة.

من بين 600 متجر  لـ H&M في الولايات المتحدة، ظل 95 متجراً مغلقاً. وقال متحدث باسم العلامة التجارية السويدية إن مبادرة اتخذت "بسبب الاحتجاجات".

لأكثر من أسبوع، انتشرت موجة من الغضب على الأراضي الأميركية بعد وفاة جورج فلويد في مينيابوليس، وهو أميركي أفريقي يبلغ من العمر 46 عاماً، توفي أثناء اعتقاله الوحشي من قبل الشرطة يوم الإثنين، 25 مايو.

بالإضافة إلى أعمال الشغب المناهضة للعنصرية التي اندلعت في العديد من المدن الأميركية، اتخذت الحركة شكلاً رقمياً، خاصة على Instagram حيث نشر آلاف الأشخاص شاشة سوداء يوم الثلثاء 2 يونيو للتعبير عن دعمهم للمتظاهرين. وتدعو المبادرة، هاشتاغ Blackout Tuesday "الثلثاء الأسود"، إلى استراحة ووقت للتفكير في المشاكل المرتبطة بالعنصرية.

انضمت صناعة الموسيقى إلى "الثلثاء الأسود" وقطاعات أخرى، مثل الموضة، حيث اختارت بعض العلامات التجارية إيقاف مبيعاتها موقّتاً لإظهار دعمها لحركة Black Lives Matter، مؤكدة أن الاقتصاد الأميركي يعتمد جزئياً على الثقافة السوداء وقوتها الشرائية. كما أعلنت العلامة التجارية H&M التي أغلقت جزءاً من متاجرها الأميركية أنها ستدفع 500000 دولار للعديد من الجمعيات التي تناضل من أجل الدفاع عن الحقوق المدنية الأميركية.

مصمم Louis Vuitton يعتذر عن تعليقاته على الاحتجاجات الأمريكية

عارضة الأزياء حليمة عدن تصمم أقنعة للوجه مناسبة للمحجبات

مدير التصميم السابق لـCalvin Klein ينضم لـBottega Veneta