مصممة أردنية تفوز بجائزة ڤان كليف آند أربلز الكبرى للتصميم

  • تاريخ النشر: الأحد، 24 نوفمبر 2019
مصممة أردنية تفوز بجائزة ڤان كليف آند أربلز الكبرى للتصميم
مقالات ذات صلة
"البحار السبعة"من فان كليف أند آربلز
نسيم الألماس من فان كليف أند آربلز
مجموعة مجوهرات “ألامبرا” من فان كليف أند آربلز

أصبحت المصممة البريطانية الأردنية الأصل جوليا إبيني سادس اسم يفوز بجائزة فان كليف آند أربلز لأفضل مصمم صاعد في 2019، وهي الجائزة التي تقدمها الدار بالتعاون مع مركز تشكيل. وُلِدَت المصممة، البالغة من العمر 38 عاماً، في المملكة المتحدة، ونشأت في الإمارات، ودرست بكلية ليدز للفنون والتصميم بالمملكة المتحدة، وعادت بعد تخرجها إلى الإمارات حيث تمكنت من افتتاح مشغلها الخاص في أبوظبي.

تقول جوليا: “خلال العام الماضي، كان لديّ عدد من المشروعات المثيرة للاهتمام أتاحت لي توسيع نطاق أعمالي بطرق لم أفكر قطّ في إمكانية تنفيذها، من ناحية المساحات، والأحجام، والخامات، والمفاهيم، وغيرها”، مضيفةً: “لا شك أن جائزة ڤان كليف آند أربلز واحدة منها، فهي تفتح لي الباب أمام توجهات مهنية مختلفة تماماً، وأشعرُ بالحماس لأني سأدفع أعمالي إلى الأمام وأدخلها مجالات جديدة نتيجة لذلك”.

وقد أعرب أليساندرو مافي، المدير العام لڤان كليف آند أربلز للشرق الأوسط والهند عن سعادته بفوز جوليا قائلاً: “تفخر مدرسة ڤان كليف آند أربلز باحتضان جوليا إبيني وتقديم الإرشاد اللازم للمصممين والمبتكرين الشباب مثلها ليكونوا محترفين ناجحين في فنون صياغة المجوهرات. ونسعى عبر الشراكة البنّاءة مع مركز تشكيل إلى غرس الإدراك العقلي والفهم الوجداني للمجوهرات، وحثّ المواهب الشابة في الشرق الأوسط على بلوغ قمة النجاح”. ومن المقرر أن تسافر جوليا إلى باريس في رحلة تستغرق أسبوعاً كاملاً لزيارة مدرسة ڤان كليف آند أربلز. وعلاوة على ذلك، حصلت المصممة على جائزة قدرها 30 ألف درهم إماراتي لتغطية تكاليف الخامات وصناعة تصاميمها.