برادا تتعاون مع ستة رسّامين لتقدّم نظاراتها الجديدة

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 24 يونيو 2015
برادا تتعاون مع ستة رسّامين لتقدّم نظاراتها الجديدة
مقالات ذات صلة
برادا تتعاون مع متحف آسبن للفنون لإطلاق أحدث مجموعاتها
مجموعة برادا الجديدة من الأحذية
تعرفي على عطر برادا الجديد
استعانت برادا بستة رسامين لتقديم مجموعتها الجديدة للنظارات، فجاءت الرسوم لتجسّد ست بطلات رقميات، وتسرد أحداثاً واقعياً لنساء، إحداهن تتمشى، وأخرى تتفحّص الجوّ، وامرأة مفتونة بالعالم حولها، حيث شهدت هذه الرسوم ولادة مشروع النظارات الجديد "برادا راو أفينيو".
و في سعيها الدائم للابتكار والبحث والتنقيب لجمع مجالات مختلفة، مثل الأزياء والتصميم البصري والتكنولوجيا، تكشف "برادا راو أفينيو" عن عرض افتراضي اختلطت فيه الإطلالات الأيقونية المختلفة لنساء فضوليات، مع نظارات برادا راو الخشبية، الأكسسوار الفريد والدائم.
سوف يتيح مشروع "برادا راو أفينيو" للمستخدمين اكتشاف مجموعة النظارات الجديدة عن طريق التقليب بشكل تفاعلي، لأعمال الرسامين، والتعبير عن تفضيلاتهم، والمشاركة في تفسير الرسوم المتحركة المفضلة لديهم. بإمكان المستخدمين الدخول في هذه التجربة عبر جميع المنابر: الهاتف الذكي، والجهاز اللوحي، وسطح المكتب على موقع: raw.prada.com.
 
مجموعة برادا راو للنظارات
 
وتماشياً مع روح العلامة التجارية المبتكرة، جاءت مجموعة برادا راو للنظارات الملهمة لمشروع "برادا راو أفينيو"، لتكون نتيجة لمزيج غير مسبوق من التصميم العصري والمواد الثمينة (الجوز الأسود وأبنوس "مالابار") التي توفر لمرتدي هذه النظارات تجربة جمالية ولمسة فريدة.
بفضل تقنية تصنيع "الطبقات"، التي تمنح الخشب ليونة متميزة، تؤكد الموديلات الجديدة خفة وزنها وكمالها وتوفيرها الراحة اللازمة، بينما يحوّل التفرّد وعدم الانتظام الطبيعي لعروق الخشب كل زوج من النظارات الى قطعة فريدة من نوعها تعكس بشكل واضح أقصى درجات الإتقان في الحرفية.
تتوفر النظارات الشمسية في جميع محالّ برادا ومجموعة مختارة من الموزعين في كافة أنحاء العالم.