40 غرزة وتحطم منزلها.. هذه خسائر نادين نسيب نجيم في انفجار بيروت

  • تاريخ النشر: الخميس، 06 أغسطس 2020
40 غرزة وتحطم منزلها.. هذه خسائر نادين نسيب نجيم في انفجار بيروت
مقالات ذات صلة
الكويت بين الماضي والحاضر والمستقبل.. صورة تجمع 3 أمراء تتصدر الترند
مرمر محمد ناعيةً أمير الكويت: انطفأ صباحُ الكويت وفينا يعيش الـ "صباح"
دلال الدوب تنعي أمير الكويت الراحل صباح الأحمد الصباح

كشفت الممثلة اللبنانية نادين نسيب نجيم عن مدى إصابتها البالغة التي استلزمت خضوعها لعملية جراحية وصلت لـ6 ساعات بسبب انفجار مرفأ بيروت.

تأثرت نادين بالانفجار بسبب التصاقها باللوح الزجاجي لشرفة منزلها لحظة الانفجار ذاتها، مما أدى لتفاقم الإصابة للدرجة التي احتاجت على إثرها إلى 40 غرزة طبية، وانتثرت دمائها على حوائط المنزل.

أما المنزل نفسه، فتعرض للتدمير بسبب قربه من موقع الانفجار، ولحسن الحظ كان المنزل خالياً إلا من نادين نجيم وقت وقوع الكارثة، لأن نجليها كانا عند والدهما في ذلك اليوم وكانا سيعودان في المساء.

ونشرت نادين الفيديو، وعلقت كاتبة: "بشكر ربي أولاً رجع خلقني وأعطاني عمر جديد الانفجار كان قريب والمنظر مش متل الحكي فعلاً يلي بيفوت عل بيت وبيشوف الدم وين ما كان وكل شي مكسر ما بيقول انه بعدنا عايشين الحمدالله الف مرة عطاني القوة انزل ٢٢ طابق حافية مغطسة بالدم تقدر خلص حالي الناس كلها مدممة جرحى قتلى سيارات مكسرة ناس عم تصرخ وتبكي وقفت سيارة قلتله دخيلك ساعدني كان ابن حلال وصلني على اول مشفى رفضوا يستقبلوني لانه كانت مكدسة بالجرحى رجع اخدني على مشفى المشرق اسعفوني وخضعت لعملية ٦ ساعات لانه نص وجهي وجسمي مدمم بس يلي شفته عل ارض صعب كتير ينوصف فعلاً وكأنه قنبلة نووية شكراً يا رب انك حميتني وحمدالله ولادي بخير وسلامة ما كانوا بالبيت بشكر الله كل لحظة ويا رب ترحم الموتى وتشفي الجرحى".

أدت الصدمة الناتجة عن الانفجار لاضطراب نادين نسيب نجيم لبعض الوقت، ولم تعرف نفسها بسبب كثرة الدماء التي غطت وجهها وكتفيها، وبعد نزولها 22 طابقاً حافية القدمين، لم تستطع نجيم دخول أول مستشفى وصلتها بسبب كثرة الجرحى والمصابين وساعدها أحد الأشخاص للوصول إلى المستشفى التي تلقت فيها العلاج.

خضعت نادين نسيب نجيم إلى عملية جراحية استمرت حوالي 6 ساعات متواصلة، بمفردها دون معرفة أهلها بأي من هذه التفاصيل.

وكتبت نادين عبر حسابها بموقع Twitter لطمأنة محبيها: "

دموعي ما عم تنشف والخوف سرق النوم من عيوني بشكر الله كل ثانية ولادي بخير ويسوع عطاني عمر جديد وجهي بيترمم الجروحات بطيب بس النفسية ما بعمرها بطيب عم فكر كل الوقت بالشهداء بالأطفال بالجرحى بالأمهات عم صللي للكل اقسى تجربة وأصعب لحظة تشوف الموت بعيونك الله يكون بعون كل المصابين".

وفي وقت سابق مساء الثلاثاء، قالت الوكالة الوطنية للإعلام في لبنان، إن حريقا كبيرا اندلع في مستودع للمفرقعات بالقرب من مرفأ بيروت عنبر 12 وسمع مواطنون دوي الانفجار في أنحاء المدينة، وأعلن وزير الداخلية اللبناني وفاة 40 شخص وجرح أكثر من 2500 آخرين في احصائية أولية.

وكشف عددٌ كبيرٌ من النجوم عن تأذيهم من الانفجار مثل راغب علامة وإليسا وهيفاء وهبي وجاد شويري ونور عريضة.