Bottega Veneta تتبرع للبحث العلمي ضد كورونا

  • تاريخ النشر: الإثنين، 27 أبريل 2020
Bottega Veneta تتبرع للبحث العلمي ضد كورونا
مقالات ذات صلة
أحلام بفستان مخملي من Bottega Veneta
Bottega Veneta smell of leather
أفضل اكسسوارات لدانيال لي في Bottega Veneta

خلال هذه الأزمة الصحية لجائحة فيروس كورونا COVID-19، كانت للعلامات التجارية للأزياء دور في مواجهته، سواء بالتبرع من أجل البحث العلمي أو لتوفير أدوات تعقيم للمستشفيات، وآهر المنضمين لهذه التبرعات هو دار أزياء بوتيغا فانيتا Bottega Veneta.

أعلن دار بوتيغا فانيتا عن تبرعه بقيمة 300 ألف يورو لدعم البحث العلمي في إيطاليا، على أن تمول هذه الأموال منحاً دراسية لمدة عامين للبحث العلمي في مناطق فينيتو ولازيو وكامبانيا الإيطالية، حيث تقع مدن البندقية وروما ونابولي على التوالي، وستمول التمديد لمدة عامين لبحث أمراض الرئة  في قسم أمراض القلب والصدر والأوعية الدموية والصحة العامة في جامعة بادوا.

كما ستمول منحتين دراسيتين في مختبر الفيروسات التابع للمعهد الوطني للأمراض المعدية لازارو سبالانزاني في روما، بالإضافة إلى مختبر الأحياء الدقيقة والفيروسات في مستشفى دومينيكو كوتوجنو في نابولي.

قال ليو رونغوني، الرئيس التنفيذي لشركة بوتيغا فينيتا: "الباحثون الطبيون الذين يشاركون باستمرار في دراسة العلاجات واللقاحات الجديدة، يجعلون بلادنا فخورة جداً، إنها مورد ذو قيمة استثنائية للبشرية ككل، لهذا السبب، نحن في بوتيغا فينيتا نشعر بواجب دعم أولئك الموجودين على خط المواجهة، مع مراعاة تقدم البحث".

وقال دانييل لي، المدير الإبداعي للمنزل: "نحن ندرك أن دعم الأطباء الذين ينقذون حياة الآخرين يجب أن يكون أولويتنا خلال هذا الوقت، الذي يشمل أولئك الذين يعملون بلا كلل لمعالجة التأثير المدمر لـ COVID-19 واستمراره  من خلال البحث العلمي، ومن خلال هذه المنح الدراسية، نحن قادرون على المساهمة في تأمين مستقبل صحتنا العالمية من خلال دعم عملهم المثير للإعجاب والشجاع ".