LA ROCHE-POSAY تقدّم تجربة غير مسبوقة في مجال العناية بالبشرة

  • تاريخ النشر: الجمعة، 13 سبتمبر 2019
LA ROCHE-POSAY تقدّم تجربة غير مسبوقة في مجال العناية بالبشرة
مقالات ذات صلة
La Prairie تقدم Skin Caviar Concealer
أفضل كريمات العناية بالبشرة
تجربة محررة: عناية الأظافر من The Bodyshop

جهاز My Skin Track UV والتطبيق المرافق له، مزيج سلس من التكنولوجيا والحداثة والإبتكار، يقيسان الأشعة فوق البنفسجية والتلوث والرطوبة وغبار اللقاح

إن مقاومة العوامل المناخية الصيفية هو إنجاز بحد ذاته ولاسيما في ما يخص العناية ببشرتنا. واليوم تعلن دار لاروش-بوزي La Roche-Posay عن ثورة في مجال العناية بالبشرة مع إطلاق جهاز “My Skin Track UV”، وهو أول جهاز استشعار خال من البطارية وقابل للإرتداء يرافقه تطبيق خاص لقياس مدى تعرض حامله الشخصي للأشعة فوق البنفسجية والتلوث كما الرطوبة وغبار اللقاح. يشكل هذا الجهاز ضرورة ملحة في كل بلد تقسى فيه الظروف المناخية وقد شارك في تطويره مركز L’Oréal’s Technology Incubator بهدف تعزيز مبدأ الإلتزام طويل الأمد بالبحوث والإبتكارات المعنية بالحماية من أشعة الشمس. أُطلق الجهاز الرائد بداية في الولايات الأميركية المتحدة عام 2018 وبات اليوم متوفراً في دولة الإمارات العربية المتحدة وهو من شأنه مساعدة المستخدم في فهم المناخ الذي يتعرض له بشكل أفضل ثم اتخاذ خيارات مستنيرة فيما يتعلق بالبشرة. لن يضطر المستهلك أثناء التنقل أبدًا إلى القلق حيال شحن الجهاز الخالي من البطارية ويمكنه إقرانه بسهولة مع الملابس والاكسسوارات.