• Liens Evidence مجوهرات تحكي حكاية الذهب والألماس من Chaumet

    Liens Evidence مجوهرات تحكي حكاية الذهب والألماس من Chaumet

     

    تجسّد مجموعة Les Liens de Chaumet رؤية عصريّة للمجوهرات التي تعبّر عن إحساس صادق. وهي تشكّل منذ ابتكارها في العام 1970 تعبيراً رمزياً عن روابط الحب، والصداقة، والقرابة. وقد انضمّت إليها مؤخراً تصاميم Liens Évidence التي تمّ تنفيذها بالذهب وترصيعها بالماس والأحجار الكريمة الملوّنة لتعبّر عن قوة الروابط التي تصبح أكثر غنى ومتانة مع مرور الأيام.

     

    تستحضر  مجموعة Liens Évidence لحظة سحريّة بين شخصين. وهي تعبّر عن قصة حب أزليّة تُغلّف أيامهما بالسعادة، وتقويّ الرابط التي يولّدها السير معاً على دروب الحياة.

    مجموعة Liens Évidence  خير تعبير عن خيار التعلّق باللحظات المضيئة التي تمرّ في الحياة. وهي تجسّد بأناقتها روابط تذكّر بأوقات فريدة نعيشها.

     

    تشكّل قطع مجموعة Liens Évidence هديّة نقدّمها لمن نحب أو لأنفسنا لتكون وعداً بالسعادة يرافقنا في مختلف الأعمار من سنة إلى أخرى، ومن مناسبة إلى أخرى.

     

    التصاميم النقيّة لقطع هذه المجموعة تستحضر اللحظات السحريّة. وهي تجسّد قوة الروابط التي تجمع فيما بينهم من خلال خواتم، أساور، أو أقراط تتنوّع بموادها وألوانها لتشكّل رسائل نوجّهها لمن نحبّ.

    في المناسبات الخاصة، تقوم هذه القطع من المجوهرات بنسج روابط أبديّة. وهي تأتي لتضيف لمسة من التجدد والتميّز من خلال اختلاط الذهب الرمادي مع الذهب الزهري ليشكّل مفاجئة ثمينة. تلعب تصاميم Liens Évidence لعبة الإبتكار فتتلوّن بالأحمر الدافىء، أو الأزرق العميق، أو الأخضر القوي لتواكب  كل المناسبات.

     

    تتميّز هذه التصاميم بطابعها الهندسي الأبدّي . ويتوفّر سوار Liens Évidence بتصميم عريض  عصري يالذهب الزهري أو الرمادي. وهو يتناسق بامتياز مع القطع الأخرى التي تتضمّنها المجموعة لتلقى رضى النساء والرجال على السواء.

    تم نشر هذا المقال مسبقاً على ليالينا. لمشاهدة المقال الأصلي، انقري هنا

     

    إذا رغبت بتصحيح أي معلومة مذكورة


    تعليقات