NET-A-PORTER يتعاون مع غابرييلا هيرست لدعم منظّمة إنقاذ الطفل

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 07 يوليو 2020
NET-A-PORTER يتعاون مع  غابرييلا هيرست لدعم منظّمة إنقاذ الطفل
مقالات ذات صلة
غابرييلا هيرست تنضم إلى أسبوع الموضة في باريس
حقائب غابرييلا هيرست الأحبّ على قلب ميغان ماركل
غابرييلا هيرست ستعمل على الحد من تأثير عرضها المقبل على البيئة

يتعاون موقع NET-A-PORTER الإلكتروني مع المصمّمة غابرييلا هيرست Gabriela Hearst لإطلاق مبادرة لصالح مساندة الجهود التي تبذلها منظّمة إنقاد الطفل Save the Children حول العالم في إطار مكافحة فيروس كوفيد-19.

تُصادف المبادرة مع طرح حقيبة BAEZ عالمياً، وهي الحقيبة الأحدث من مجموعة غابرييلا هيرست، إلى جانب حقائب NINA و DEMIو DIANA الأيقونية، وحقائب الكروس المحبوكة يدوياً من الكشمير، بحيث ستتوفّر لفترة محدودة على موقع NET-A-PORTER اعتباراً من التاسع والعشرين من يونيو ولمدّة أسبوعين.

NET-A-PORTER يتعاون مع  غابرييلا هيرست لدعم منظّمة إنقاذ الطفل

سُمّيت حقيبة BAEZ تيمّناً بالمغنّية والناشطة Joan Baez، وتشمل بكلة على شكل قفل إلى جانب تفاصيل باللون الذهبي الوردي. تفتح البكلة بلطف، ويُمكن ارتداء الحقيبة مطوية أو كحقيبة يد واسعة (tote). طُرحت حقيبة BAEZ المصمّمة من جلد نابا الإيطالي الناعم للمرّة الأولى خلال عرض أزياء مجموعة ربيع/صيف 2020.

سوف يتبرّع موقع NET-A-PORTER و"غابرييلا هيرست" بنسبة 10% من صافي مبيعات حقائب اليد إلى صندوق الاستجابة لفيروس كورونا الذي أطلقته منظّمة إنقاذ الطفل على صعيد العالم. ستُستخدم الأموال لتأمين خدمات الصحة والتعليم والحماية إلى الصغار في الولايات المتحدة الأميركية وكل بقاع الأرض، خلال أزمة كوفيد-19. تعمل المنظّمة مع المجتمعات في أكثر من 110 دول لتأمين الطعام والموارد التعليمية والخدمات الصحية والتوعية حول النظافة الجسدية إلى جانب التدريب بهدف الحدّ من انتشار الفيروس والحفاظ على سلامة الأطفال داخل بيوتهم ومجتمعاتهم.

NET-A-PORTER يتعاون مع  غابرييلا هيرست لدعم منظّمة إنقاذ الطفل

بهذه المناسبة، تقول "غابرييلا هيرست"، المديرة الإبداعية للعلامة: "السبيل الوحيد لنجتاز أزمة كوفيد-19 هو التحلّي بالقيم والهدف والمضمون. أي شركة أو فرد قادر على المساعدة واجب عليه المبادرة لذلك".

بدورها، قالت إليزابيث فان دير غولتز، مديرة المشتريات العالمية في موقع NET-A-PORTER: "يُشرّفنا أن نتعاون مع غابرييلا هيريت على هذه المبادرة التي تجمعنا مجدداً، لنتبرّع بنسبة 10% من الأرباح دعماً للجهود العالمية التي تبذلها منظّمة إنقاذ الطفل، بحيث ستساعد الأموال على تأمين الخدمات الصحية والتعليمية للصغار حول العالم وحمايتهم خلال هذه الأوقات الصعبة. يشهد شهر يونيو الجاري على ثالث مرّة نطرح فيها حقائب غابرييلا المحبوبة علىى موقع NET-A-PORTER، بما في ذلك حقيبة BAEZ التي نتوقّع أن تكون حقيبة لا تستغني عنها المرأة الأنيقة لسنوات وسنوات".

تعليقاً على هذه المبادرة، أعربت جيما شيرينغتون، المديرة التنفيذية لجمع التبرّعات والتسويق في منظّمة إنقاذ الطفل فرع المملكة المتحدة عن شكرها فقالت: "تشعر منظّمة إنقاذ الطفل بالامتنان للمصمّمة غابرييلا هيرست وموقع Net-a-Porter اللذين أطلقا هذه المبادرة المشوّقة، التي ستجمع أموالاً نحن بأمسّ الحاجة إليها لمكافحة فيروس كوفيد-19. مع انتشار فيروس كورونا حول العالم، انقلبت حياة الصغار رأساً على عقب، وبات مئات الملايين منهم الآن خارج المدرسة. بسبب إقفال المدارس والقيود الاجتماعية، وفقدان العديد من العائلات لمصدر دخلها، يواجه الصغار صعوبةً في التأقلم مع الواقع الجديد.  لكن بفضل تعزيز جهود برامجنا في المملكة المتحدة ودول أخرى، تُساهم منظّمة إنقاذ الطفل في الحدّ من آثار الجائحة على الأطفال الأكثر ضعفاً حول العالم".

NET-A-PORTER يتعاون مع  غابرييلا هيرست لدعم منظّمة إنقاذ الطفل 
نبذة عن NET-A-PORTER.COM
يتُيح موقع NET-A-PORTER أروع صيحات الموضة لأروع النساء منذ تأسيسه في يونيو 2020، ويؤمّن أوسع تشكيلة من التصاميم التي تحمل توقيع أكثر من 800 ماركة من أرقى الماركات العالمية، نذكر منها "غوتشي" و"سان لوران" و"كلوي" و"بالنسياغا" و"فالنتينو" و"بوتيغا فينيتا" و"بالمان"، إلى جانب أكثر من 200 ماركة تُعنى بالمكياج والعناية بالجمال. يطرح الموقع، الرائد في الابتكار في عالم الموضة، تصاميم وسلعاً جديدة ثلاث مرّات في الأسبوع. يخاطب موقع NET-A-PORTER جمهوراً عالمياً يشمل 9 ملايين فتاة وسيدة تنشد الفخامة، و وقد خصّ المرأة بمجلة PORTER التي تشتهر بمحتواها الرقمي السابق لعصره.
يحرص موقع NET-A-PORTER على تقديم خدمات استثنائية للعملاء، قيُتيح خدمة الشحن السريع إلى 170 دولة في جميع أنحاء العالم (بما في ذلك خدمة التسليم في نفس اليوم أو اليوم التالي في المملكة المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية وهونغ كونغ وألمانيا وفرنسا وأستراليا وسنغافورة). كما يتيح تجربة تسوق سلسة عبر الأجهزة الإلكترونية على أنواعها. تكتمل تجربة التسوّق المميّزة مع خدمات التغليف الفخم وإمكانية إعادة القطع بسهولة، وفريق خدمة العملاء الذي يُجيد لغات عدّة، فضلاً عن فريق التسوق الشخصي الذي يعمل على مدار الساعة طيلة العام

NET-A-PORTER.com

نبذة عن "غابرييلا هيرست" 

خلّدت غابرييلا تاريخ عائلتها من خلال إطلاق العلامة التي تحمل اسمها في خريف 2015 بعد استلام إدارة مزرعة والدها في الأوروغواي. أرادت أن تؤسّس علامة تعكس أسلوب حياة أبطأ وتُركّز على التقاليد ومراعاة التفاصيل والتصاميم الهادفة. تلتزم غابرييلا بتصميم مجموعة حديثة وملفتة، من دون المساومة على أخلاقيات العلامة وقيمها الأساسية، مع الأخذ في عين الاعتبار مصدر المواد والجهات التي تُصنّعها. باختصار، إنّها تطرح الفخامة بضمير، أو بعبارة أخرى "الفخامة الصادقة". عُيّنت غابرييلا عام 2018 في مجلس  أمناء منظّمة إنقاذ الطفل. شرّع متجر "غابرييلا هارست" المستقل أبوابه في جادة "ماديسون" في نيويورك في شهر نوفمبر 2018، وتبعه المتجر في لندن في شارع "بروك" في شهر أغسطس 2019.

منظّمة إنقاذ الطفل Save the Children
تؤمن منظّمة إنقاذ الطفل بأنّ كل طفل يستحقّ مستقبلاً مشرقاً، وقد ساهمت منذ تأسيسها قبل مئة عام بتغيير حياة أكثر من مليار طفل. نمنح الأطفال في الولايات المتحدة الأميركية وحول العالم انطلاقةً جيّدة لحياة أفضل، وفرصة للتعلّم وحماية من الأذى. نبذل كل ما في وسعنا من أجلهم، كل يوم وفي الأزمات، لنغيّر مجرى حياتهم ونرسم لهم غداً أفضل.

لمزيد من المعلومات عن المنظّمة، وللتبرّع لجهود مكافحة فيروس كورونا، الرجاء زيارة موقع www.savethechildren.org.