PUMA تعقد شراكةً مع سيلينا غوميز

  • تاريخ النشر: الخميس، 28 سبتمبر 2017
PUMA  تعقد شراكةً مع سيلينا غوميز
مقالات ذات صلة
هذا ما تبدو عليه سيلينا غوميز أثناء الترحال
سيلينا غوميز تتألق بالأبيض
مجموعة سيلينا غوميز بالتعاون مع بوما


أعلنت العلامة التجارية الرياضية العالمية PUMA اليوم عن توقيعها عقد تعاونٍ طويل الأمد مع النجمة العالمية، المغنية والممثلة والمنتجة سيلينا غوميز، التي ستعمل معها على تصميم منتجاتٍ جديدة، وابتكار حملات تسويق مميزة، على أن تباشر عملها هذا مع PUMA على الفور، ليكون ظهورها الأوّل خلال أحدث حملةٍ لمنتج "فينوم" من PUMA، وهو الحذاء الرياضيّ النسائيّ المنتظر.

وفي تعليقها على هذا التعاون، قالت "سيلينا غوميز":"من المثير جداً لي أن أكون جزءاً من أسرة PUMA... مضيفةً:"لقد قامت PUMA بتغيير قواعد اللعبة، عندما تعلّق الأمر بإعادة تكوين مفهوم الأزياء والموضة الرياضية؛ ومن المدهش بالفعل أن نرى انعكاس هذا التأثير على الموضة السائدة وثقافات المجتمعات العالمية، وأنا سعيدةٌ جداً لكوني جزءاً من كلّ هذا، وآمل أن ننجح معاً في ابتكار شيءٍ جديد ومختلف ومميز، ولا أخفيكم أنه ثمة مجموعةٌ من المشاريع الرائعة نحن في صدد العمل عليها معاً". 

PUMA  تعقد شراكةً مع سيلينا غوميز

مزايا كثيرة تجمع بين "سيلينا" وPUMA، ليس فقط لأنّ "سيلينا" تجسد القيم التي تعكسها العلامة التجارية PUMA، بل أيضاً بفضل تأثيرها الكبير على النساء عموماً، والشابات خصوصاً، وبفضل استقامتها، وحيويتها وإصرارها على النجاح. كما أنّ تعاونها مع PUMA لن يقتصر على مجرّد ظهورها في الحملات التسويقية، بل ستكون الصوت الناطق باسم مستهلكي منتجات PUMA وعملائها، وبالإضافة إلى ذلك، يتضمّن عقد التعاون أن تعمل PUMA مع "سيلينا" وتدعم المشاريع الإنسانية المحبّبة إلى قلبها.

"سيلينا ذات شخصية أصيلة، مبدعة، موهوبة وحقيقية إلى أقصى الحدود. إنّها تجسد كلّ ما تبحث عنه المرأة العصرية، وهي نموذجٌ فريد يتحذى به"، يقول آدم بتريك، مدير التسويق العالمي للعلامة التجارية PUMA، مضيفاً:"لقد نجحت "سيلينا" في إثبات أنّها امرأةٌ قوية بالفعل، فمن خلال مصارحتها جمهورها بشأن معاناتها من مرض الذئبة الجلدية، أثبتت أنّها نموذجٌ غير عادي للثقة بالنفس ورباطة الجأش والحزم، لنا جميعاً. "سيلينا" هي الشريك المثالي لـ PUMA، كونها لا تخاف ولا تخشى مواجهة التحديات التي تحفل بها الحياة. لقد قاومت وجابهت وثابرت، وهذه هي تماماً الصفات التي تتحلّى بها PUMA، وبالتالي لن تكتفي بتمثيل علامتنا التجارية، لكنّها ستسهم أيضاً في تفعيل وتشجيع الأعمال الخاصة بالمرأة".

لقد قمنا بتفعيل الأعمال الخاصة بالمرأة، في السنوات الأخيرة، وكلّ النساء يتوقّعن المزيد من النمو، في هذه المنطقة.