لمحة عن "حماديز" لجواهر وعائشة الحمادي

  • تاريخ النشر: الجمعة، 16 ديسمبر 2022
لمحة عن "حماديز" لجواهر وعائشة الحمادي
مقالات ذات صلة
لمحة عن تاريخ مجوهرات "The Maison Boucheron"
لمحة عطرية مع ماركة العطور الفرنسية EX NIHILO
لمحة تاريخية عن بوشيرون - دار المجوهرات العريقة

جواهر وعائشة الحمادي

تأسست دار الأزياء حماديز عام 2014، وهي دار تصمم كل عباية وقفطان مع وضع الفن والإلهام والأهمية الثقافية بعين الاعتبار. مع استخدام أرقى أنواع الحرير والتصميمات المطرزة يدويًا التي تضفي على كل قطعة لمسة خاصة. تعتبر قطع العلامة التجارية مثالية للارتداء اليومي أو المناسبات الرسمية وهي متأصلة بعمق في الأنوثة والتواضع والأناقة مع الهدف الشامل المتمثل في تمكين المرأة من الكشف عن هويتها الخاصة.

جواهر وعائشة الحمادي

1. كيف تتميزون عن باقي المصممين؟

نحن نتميز بأننا لا نقف بمفردنا، فهذا يتجاوز الموضة والتصميم، نحن نحب التعاون والتأييد والدعم، هناك مجال للجميع للنمو في هذه الصناعة. معًا كمصممين محليين أو شباب أو عالميين، نهدف إلى إلهام بعضنا البعض بأفكار إبداعية وأزياء جديدة تكسر الوضع الراهن الذي يلهم الصناعة ويبتكرها، من خلال رغبتنا المطلقة في التعاون والإبداع المشترك نجد الإلهام من الآخرين ونهدف إلى تحفيز وحث بعضنا البعض.

2. ما هو الفنان أو المصمم الذي ترغبون بالتعاون معه في المستقبل؟

أولاً، هناك الكثير من الأشخاص الذين لا مجال لذكرهم جميعاً، سواء من مصممي المجوهرات أو الأزياء. التعاون عبارة عن مزيج من الأفكار المغمورة في قطعة واحدة، وكل تعاون ينتج عنه نتيجة مختلفة تمامًا، والحد من ذلك يعني الحد من التقدم والتصميم، لذلك نود أن نتعاون مع العلامات التجارية العالمية أو المصممين القادمين لتقديم أزياءنا للعالم.

3. أين ترون علامتكم التجارية في السنوات الخمس المقبلة؟

نراها علامة تجارية عالمية راسخة، اسماً مألوفاً مترافقاً مع العديد من الفروع التي يمكن الوصول إليها في جميع أنحاء العالم، حيث نهدف إلى توسيع أفقنا لدفع حدود الموضة على نطاق عالمي.

4. هل يمكنكم وصف علامتكم التجارية في ثلاث كلمات.

قوية، خام، فنية.

5. ما هي النصيحة التي تقدمونها لمصمم جديد؟

ببساطة، سيكون من الرائع تجربة إمكانات وحجم موهبتك الخاصة، واختيار مسار مدفوع من غريزتك وشغفك، مستوحى من خيالك ورؤيتك، ثِق بمسار طريقك وثِق في نفسك، والأهم من ذلك أن تُجازف، جازف بكل شيء من أجل رؤيتك واستمدّ الشجاعة اللازمة من كل فوز على طول الطريق. يمكنك فقط تحديد رؤيتك وتنفيذها مهما حدث.

6. ما هي بعض التحديات التي واجهتكم عندما بدأتم علامتكم التجارية لأول مرة؟

كان التحدي الأكبر الذي واجهناه في الأصل هو إبراز فرديتنا في العلامة التجارية نفسها، لإبراز عنصر التمايز الذي نشعر به غريزيًا في التصميم بأناقة ضمن مجموعة من الألوان والتفاصيل المعقدة، الرؤية والخيال هما قاسمان مشتركان لدى كل المصممين، إلا أن التحدي يكمن في إعادة إحياء خيالك والسماح للقماش والتصميم بالتعبير عن رؤيتك في حد ذاتها.

7. من أين تستمدون الإلهام؟

مصدر إلهامنا مستمد من جميع نواحي الحياة، كالسفر إلى أماكن متعددة والثقافات المختلفة والمواد الأولية وعناصر الطبيعة وغيرها. على سبيل المثال، يمكن أن يعكس الأمازون الأخضر مجموعة من الألوان أو يمكن لأضواء الشفق أن تعكس حركة ما داخل القماش المخصص لمجموعة جديدة. كل شيء وكل شخص يمسُّنا في تفاعلنا اليومي وحياتنا هو مصدر إلهام، فهو يستدعي عاطفة في داخلنا وطاقة لإظهارها في أزياءنا وواقعنا.

8. كيف كانت تبدو عمليات التحضير وصولاً إلى سي آر رانواي؟

لقد كان في أذهاننا منذ يوليو، تقديم القطعة المثالية والرسالة المثالية بما يتماشى مع جميع العلامات التجارية الرائعة التي نتعاون معها ونتماشى معها. لقد كانت هذه العملية تجربة ملهمة ومثيرة للتفكير حقًا، حيث انغمسنا في عمق التصاميم الخاصة بالآخرين والتقينا بأفراد ملهمين، ببساطة نحن ممتنون لله تعالى ولكل من شارك معنا في ذلك ...

9. ما هو الجزء المفضل لديك حيال المشاركة في واحد من أكبر عروض الأزياء في التاريخ؟

امتلاك منصة لعرض ثقافتنا وأفكارنا وروحنا، وإبراز رؤية حماديز، ليس فقط لصناعة الأزياء ولكن للعالم بأجمعه على أكبر منصة في التاريخ.