تعرفي على المدة التي يستغرقها الكولاجين ليعمل على البشرة

  • تاريخ النشر: الإثنين، 22 أغسطس 2022 آخر تحديث: الثلاثاء، 23 أغسطس 2022
تعرفي على المدة التي يستغرقها الكولاجين ليعمل على البشرة
مقالات ذات صلة
كل ما ترغبين بمعرفته حول الكولاجين للبشرة
فوائد شراب الكولاجين للصحة والبشرة
تعرفي معنا على أصغر مدوني ومدونات الموضة

هناك الكثير من الأسباب للبدء بروتين الكولاجين المنتظم، ولكن من أكثر المزايا شيوعاً للكولاجين هو الحصول على بشرة متوهجة ونضرة.

لقد ثبت أن ببتيدات الكولاجين المتحللة تساعد في تعزيز إنتاج الجسم الطبيعي للكولاجين والجزيئات الأخرى التي تتكون منها البشرة، مثل الإيلاستين والفيبرلين. وهذا بدوره، يمكن أن يدعم مستويات ترطيب بشرتك ويعزز نسيج الشباب.

ولكن السؤال الذي يتكرر كثيراً، كم من الوقت يجب أن تعطي مكملاتك قبل إجراء الحكم النهائي بشأن فعاليتها؟

إليك ما يقوله العلم بشأن هذا الأمر.

إن مجالات الدعم الصحي المختلفة لها معايير مختلفة. فعلى سبيل المثال، إذا كنت تبحثين عن دعم مشترك لبشرتك وشعرك وأظافرك، فقد أظهرت الأبحاث أن الأمر قد يستغرق من 12 أسبوعاً إلى ستة أشهر، أما إذا كنت تأملين في تعزيز قوة الأظافر، فقد بينت الدراسات المتاحة أنك ستلاحظين التحسن في غضون 24 أسبوعاً.

أما بالنسبة للبشرة، فإن 12 أسبوعاً أي 3 أشهر هي مدة شائعة وفقاً للأبحاث، على افتراض أنك تتناولين الكولاجين يومياً.

نعم يمكنك البدء في رؤية النتائج بعد الشهر الثاني من الاستخدام (8 أسابيع)، ولكن إذا كنت تريدين نتائج كاملة، فيجب عليك التمسك بالكولاجين حتى ثلاثة أشهر على الأقل أي 12 أسبوعاً. مرة أخرى، هذا على افتراض أنك تتناولين الكولاجين يومياً. ولكن بعد ذلك يمكنك تقييم ما إذا كان يعمل بالفعل أم لا.

إذا لم يكن كذلك، فقد ترغبين في التحقق مرة أخرى من أن لديك الجرعة المناسبة، حيث تشير الأبحاث من 10 إلى 20 جراماً لكل حصة، تركيبة نظيفة وعالية الجودة بمكونات مدعومة سريرياً، وأفضل أنواع الكولاجين حسب احتياجاتك.
عندما تدمجين مكملاً جديداً في روتينك، من المهم إعطاءه وقتاً كافياً للعمل قبل الحكم على فعاليته. في حالة الكولاجين وصحة الجلد، تقترح الأبحاث أن تعطيه ثلاثة أشهر على الأقل قبل أن تقرري ما إذا كانت الصيغة الصحيحة لأهداف بشرتك.

قد تبدئين في رؤية بعض التغييرات بعد شهرين، ولكن تأكد من إعطائها 12 أسبوعاً كاملاً قبل الحكم. وإذا كنت لا تلاحظين أي نتائج؟ ربما يمكنك تجربة نوع آخر من الكولاجين.